«العويس الثقافية» تنظم «الإبداع شمس لا تغيب»

نظمت مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية، أول من أمس، عبر منصتها الفنية الافتراضية، معرض «الإبداع شمس لا تغيب» لجماعة «الجدار الفنية»، حيث عُرضت أعمال فنية لكل من الفنانين أحمد حيلوز وإحسان الخطيب ومحمود الرمحي ومحمد فهمي ومحمد يوسف ونجاة مكي وفريد فاضل وسالم الجنيبي ورحاب صيدم والراحل عبد الكريم السيد، وذلك من خلال عرض فيلم خاص عن أعمال المشاركين في المعرض أنتجته المؤسسة باللغتين العربية والإنجليزية، تخللته شهادات للفنانين المشاركين من جماعة الجدار إلى جانب عرض نماذج من أعمالهم.

ورحب عبد الحميد أحمد أمين عام مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية بالفنانين في بداية المعرض، مؤكداً أن هذا المعرض الذي تحتضنه منصة مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية الفنية يأتي تزامناً مع إطلاق المنصة الفنية للفنون التشكيلية عبر الفضاء الافتراضي الواسع، لتكون فاتحة معارض فنية رقمية تحتضنها المنصة مستقبلاً.

وأضاف الأمين العام، أن مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية، وسعت دائرة الاهتمام الافتراضي ثقافياً لتقارب الأذواق الجمالية ليس عبر الندوات الأدبية فحسب، بل عبر فنون إبداعية أخرى وفي مقدمتها الفن التشكيلي بكل حقوله وأشكاله ومدارسه، وأشار إلى أن مؤسسة العويس الثقافية احتضنت عدة معارض لجماعة الجدار منذ انطلاقتها وها هي تستمر في اهتمامها بالجماعة من خلال هذا المعرض الافتراضي.

ثم بدأ عرض فيلم «الإبداع شمس لا تغيب» وفيه شهادات شخصية لكل مشارك في المعرض فضلاً عن عرض لوحاته بطريقة واضحة وكأن المشاهد يحضر المعرض بشكل شخصي، ما ترك انطباعاً إيجابياً لدى الحضور ودفع البعض لطرح الأسئلة عن معنى الجماعة الفنية وما هو المفهوم الفلسفي للجماعة.

وفي القسم الأخير من المعرض دار حوار فني بين المشاركين وبين منسق المعرض إحسان الخطيب.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات