مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون تختتم فعاليات حملتها

اختتمت مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون حملتها #الثقافة إنسانية_متحدون_دمتم_بخير، التي تضمنت سلسلة من الفعاليات الثقافية والفنية، عبر منصاتها الرقمية وحساباتها على وسائل التواصل الاجتماعي، احتفاءً بشهر رمضان المبارك، وحرصاً على تعزيز التضامن الإنساني والتكاتف المجتمعي في مواجهة الظرف العصيب الذي تمر به الإنسانية من انتشار وباء كورونا.

وحققت الحملة نجاحاً كبيراً وتفاعلاً استثنائياً من قبل المتابعين والمشاهدين، تمثل في أكثر من 1.9 مليون مشاهدة.

وفي ختام الفعاليات، توجهت هدى إبراهيم الخميس، مؤسس مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون، بالشكر والتقدير لكل من ساهم وعمل لإنجاح حملة «#الثقافة_إنسانية_متحدون_دمتم_بخير» في هذا الشهر الفضيل، عبرَ قنوات التواصل الاجتماعي ابتهالاً، تشكيلاً وإنشاداً، قائلةً: «كل الامتنان لأهل الفكر والإبداع، الفنانين: هبة القواس، إل سيد، ضياء علام، سامي يوسف، والشيخ محمود تهامي، الذين تعاونوا معنا في إيصال رسالة التعاطف في ظلِّ الظروف الصعبة والاستثنائية التي يعيشها وطننا الحبيب والعالم أجمع».

وأكّدت سعادتها على مواصلة مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون رسالتها السامية «الثقافة إنسانية، نبقى متحدين في وجه التحديات، من أجل استمرار الحضارة، ومعاً ننتصر للحياة، دمتم بخير».

وشارك في فعاليات المبادرة مجموعة من الفنانين العالميين ورواد الإبداع في فنون الأداء والإنشاد والفنون التشكيلية وهم: رائد الإنشاد الديني، مؤسس المدرسة الأولى عالمياً لتعليم فن الإنشاد والابتهالات، ونقيب المنشدين المصريين الشيخ محمود التهامي.

وكاتب الأغنيات والمؤلف الموسيقي الفنان العالمي سامي يوسف، ورائدة الغناء الأوبرالي في العالم العربي، السوبرانو هبة القواس، وفي مجال فن الكاليغرافيتي، شارك كل من الفنان التونسي العالمي إل سيد، المعروف ببراعته في الرسوم الجدارية التي تمزج بين فن الغرافيتي والخط العربي، والفنان والخطاط المبدع ضياء محمود علام.

وشهدت مبادرة «#الثقافة إنسانية_متحدون_دمتم_بخير»، التي تضمنت مجموعة ثرية من الفعاليات والأمسيات، عبر منصات التواصل الاجتماعي «فيسبوك» و«تويتر» و«يوتيوب» وإنستغرام، خلال شهر رمضان المبارك، نجاحاً وتفاعلاً كبيراً من الجمهور من مختلف الدول والثقافات.

حيث شهدت صفحة مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون على فيسبوك نسبة مشاهدة عالية لأمسيتي رائدة الغناء الأوبرالي السوبرانو هبة القواس بعنوان «ابتهال» التي تضمنت إنشادها لأول مرة عالمياً ضمن الأمسية «الله يا الله»، كذلك سجلت أمسية المؤلف الموسيقي وكاتب الأغنيات الفنان العالمي سامي يوسف «روحية تضامن» إقبالاً استثنائياً، متضمنةً إنشاده «أسماء الله الحسنى» لأول مرة عالمياً، كما استقطبت أمسية رائد الإنشاد الديني الشيخ محمود التهامي جمهور الإنشاد الديني من المنطقة العربية والعالم، وشهد حساب الفنان إل سيد على صفحة إنستغرام تفاعلاً منقطع النظير مع عرضه التشكيلي التفاعلي مع الفنان المبدع ضياء علام بعنوان «هذا سيمضي».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات