الأرشيف الوطني يقدم خيارات إلكترونية للمعرفة وتحميلاً مجانياً للكتب

يحضر الأرشيف الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة بين الجمهور في ظل جائحة كورونا، من خلال العديد من الخيارات الإلكترونية التي يوفرها عبر شبكة الإنترنت، التي تسهم في نشر وتعزيز المعرفة بين الناس، إلى جانب التكريس الدائم لثقافة المنطقة.

يتيح «الأرشيف» تحميل كتبه المتوفرة في «متجر أبل» مجاناً، مساهمة في تعزيز حملة «خلك بالبيت» ويسهم بالتعريف على ذاكرة الوطن الموثقة من خلال إصداراته مثل «زايد من التحدي إلى الاتحاد»، «زايد أوسمة وجوائز»، «زايد رجل بنى أمة»، «خليج النفط»، «قصر الحصن»، «المساجد القديمة في سواحل أبوظبي»، وغير ذلك من كتب.

أما مكتبة الإمارات في «الأرشيف»، المتخصصة بالموضوعات المتعلقة بتاريخ، وثقافة دولة الإمارات والمنطقة، فتتيح فهرس المكتبة الإلكتروني وتؤمن من خلال أيقونة «المصادر المفتوحة» الوصول إلى 10 آلاف مقال، مربوطاً بالنص الكامل الأصلي لمصادرها الأصلية.

بينما يتيح كشاف مجلة «ليوا» الأكاديمية المحكمة، التي يصدرها الأرشيف الوطني بشكل نصف سنوي، باللغتين العربية والانجليزية صور المقالات المنشورة بالنص الكامل. ويوفر الأرشيف الوطني للقارئ من خلال رابط إلكتروني، كتب مكتبة نابليون الرقمية، التي عمل الأرشيف الوطني عليها من خلال اتفاقية تعاون تم توقيعها في عام 2014 بين الأرشيف الوطني لدولة الإمارات ووزارة الثقافة والسياحة الإيطالية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات