700 % ارتفاع عدد مستخدمي المكتبة الرقمية لجامعة نيويورك أبوظبي

ارتفع عدد مستخدمي المكتبة الرقمية "المجموعات العربية على الإنترنت" التابعة لجامعة نيويورك أبوظبي بنسبة 700% من 50 ألفاً إلى 350 ألف مستخدم خلال شهر مارس الماضي.

وتعد المكتبة الرقمية ثمرة شراكة بين جامعة نيويورك في نيويورك وجامعة نيويورك أبوظبي، وهي عبارة عن محتوى باللغة العربية مستمد من عدد من المكتبات المتميزة حول العالم ومتاح لأي شخص متصل بشبكة الإنترنت.

وتتطلع جامعة نيويورك إلى أن تتمكن من خلال هذه المكتبة الرقمية من مساعدة الناطقين باللغة العربية خلال مرحلة التعلم عن بعد، حيث إن معظم مستخدمي المكتبة في مارس الماضي كانوا من منطقة الشرق الأوسط.

وتعمل جامعة نيويورك على رقمنة الكتب العربية من الأرشيف الوطني لدولة الإمارات والمكتبات الأكاديمية التابعة لــ 6 مؤسسات علمية رائدة هي جامعة نيويورك وجامعة كولومبيا وجامعة كورنيل وجامعة برنستون والجامعة الأميركية في بيروت والجامعة الأميركية في القاهرة.

وتوفر المكتبة الرقمية "المجموعات العربية على الإنترنت" إمكانية الولوج الإلكتروني لنحو 13000 مجلد في أكثر من 7000 تخصص ومجال مثل الأدب والتاريخ والقانون والدراسات الإسلامية التي تتنوع تواريخ تأليفها من المؤلفات القديمة وصولاً لتلك العائدة لتسعينيات القرن الماضي بدعم من جامعة نيويورك أبوظبي، إلى جانب حصولها على التمويل حالياً من جهتين خاصتين.

وقال أوستن بوث عميد مكتبات جامعة نيويورك إنه منذ بداية عملنا على هذه المكتبة الرقمية الضخمة كانت المصادر المتاحة باللغة العربية على الإنترنت قليلة جداً، لذلك فإن "المجموعات العربية على الإنترنت" مفيدة جداً لقراء اللغة العربية في كل مكان، حيث يستخدمها البعض في البحث العلمي والبعض الآخر للاطلاع والتصفح.

كلمات دالة:
  • جامعة نيويورك،
  • جامعة نيويورك أبوظبي،
  • مكتبة رقمية،
  • المجموعات العربية على الإنترنت
طباعة Email
تعليقات

تعليقات