القمّة الثقافية أبوظبي تعقد جلسة نقاشية وعروضاً أدائية حيّة عبر "يوتيوب"

في ظل الظروف العالمية الراهنة ومع تأجيل القمة الثقافية أبوظبي 2020 إلى العام القادم، تقدّم دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي بالتعاون مع منظمات ثقافية عالمية، تجربة بث مباشر حصري للقمّة الثقافية أبوظبي عبر اليوتيوب يوم الخميس 9 أبريل 2020، في تمام الساعة 5 مساءً بتوقيت دولة الإمارات العربية المتحدة.

يترأس محمد خليفة المبارك، رئيس دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي، حلقة حوارية حصرية بعنوان "الثقافة ودورها في توحيد العالم في أوقات الأزمات" يشارك فيها نخبة من الخبراء بمن فيهم إرنيستو أوتون راميرز، مساعد المدير العام للثقافة، منظمة اليونسكو؛ أليكساندرا مونرو، كبيرة القيّميين الفنيين بقسم "سامسونج" للفن الآسيوي، وكبيرة مستشاري "الفنون العالمية" في متحف ومنظمة سولومون آر جوجنهايم؛ ريبيكا ليون، مديرة التعليم والمقتنيات في الأكاديمية الملكية للفنون؛ وميلاني نورونها، محرر أول، ريادة الفكر لـ"ذي إيكونوميست" في أوروبا أفريقيا والشرق الأوسط؛ وماريسا هندرسون، رئيسة الاقتصاد الإبداعي، مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية.

تناقش الجلسة الحوارية الوضع العالمي الحالي وأثره الكبير في الثقافة من زاويا اجتماعية واقتصادية ونفسية. يمر القطاع الثقافي اليوم بأزمة عصيبة، وسيتطرق الحوار إلى كيفية مقاومة هذه المرحلة المقلقة وتجنب تداعيات أية صدمات، والمساهمة في خلق مجتمع مرن يضع المشاركة ودعم المجتمع على رأس أولوياته. ففي ظل الأزمة العالمية الراهنة ومع دخول العالم إلى مرحلة جديدة من العزل أكثر من أي وقت مضى في التاريخ، لا تزال الثقافة هي الرابط الذي يصل الأفراد والمجتمعات مع بعضهم البعض، ستقيّم الجلسة مدى تأثير الأزمات غير المسبوقة على القطاع الثقافي، وتستكشف دور الثقافة في التخفيف من وطأة القلق الجماعي وتجنّب الصدمات الناجمة عن هذه المرحلة. ومع إغلاق العديد من المؤسسات الثقافية لأبوابها لفترات طويلة من الزمن، تلوح العديد من التحديات الجديدة والصعبة خصوصاً في مجالي التمويل المادي والتوظيف، حيث يناقش المتحدثون ما يمكن للمؤسسات الثقافية تطبيقه للنهوض من جديد بعد فترة الإغلاق بشكل أفضل، وما الذي يجب القيام به لدعم المؤسسات، والفنانين، والصناعات الإبداعية بشكل أكثر فاعلية. ومع بدء مرحلة ستغير العالم بأسره بلا شك، سيتطرّق الحوار أيضاً إلى الدروس التي يمكن أن نستخلصها من التحديات التي نتعرض لها، بالإضافة إلى أطر العمل الجديدة التي قد تظهر في أعقاب ذلك.

يتبع حلقة النقاش أربعة عروض موسيقية من تنسيق بيركلي أبوظبي، يقدّم إحداها كاتب ومنتج الأغاني الأمريكي الحاصل على جائزة جرامي ومرشّح لجائزة إيمي ديزموند تشايلد؛ وفي تعاون عن بعد بين بيركلي بوسطن وبيركلي فالنسيا وبيركلي أبوظبي، يقام العرض الموسيقي "من مكاني" وهو عبارة عن أغنية عربية أصيلة مدموجة من تأليف عازف الكمان الأردني يعرُب سميرات بالتعاون مع خريجي معهد بيركلي فالنسيا.

كما يقدّم تعاون إبداعي عن بعد بين بيركلي بوسطن وبيركلي أبوظبي عزفاً لأغنية "يا طير" للنجمة اللبنانية فيروز ولكن باللغة الإنجليزية من قبل مجموعة من خريجي كلية بيركلي للموسيقى الذين تنحدر أصولهم من بلدان الشرق الأوسط، بمن فيهم المديرة الفنية لبيركلي أبوظبي، ميساء قرعة، وهي مطربة وكاتبة أغاني مرشحة لجائزة الجرامي. تختتم تجربة البث الحصرية بالعرض الموسيقي "وين يو بيليف"، والمقام بالتعاون بين بيركلي بوسطن وبيركلي فالنسيا وبيركلي أبوظبي، حيث تقدم مجموعة من خريجي كلية بيركلي للموسيقى من جميع أنحاء العالم، بالإضافة إلى المغنيتان ومؤلفتي الأغاني ميساء قرعة وليلا، أداءً خاصاً لأغنية ويتني هيوستن وماريا كاري الشهيرة من الدراما الموسيقية المتحركة "أمير مصر" من عام 1998، والتي تحمل موضوعاً يلائم ما يمر به العالم من أوقات مضطربة، فتخبرنا الأغنية بأنه على الرغم من الخوف، يجب علينا الإيقان بأن الأوضاع ستتحسن وعدم الاستسلام للمخاوف.

كلمات دالة:
  • القمة الثقافية أبوظبي،
  • جلسة حوارية،
  • محمد خليفة المبارك،
  • أبوظبي،
  • دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي
طباعة Email
تعليقات

تعليقات