بوشهري يستعيد «الخطايا العشر» في حجره الصحي

يبدو أن الفنان الكويتي عبدالله بوشهري لا يزال تحت تأثير «صدمة تمديد حجره الصحي»، وذلك بعد انقضاء الفترة المقررة، والبالغة 14 يوماً، ليعبر عن ذلك في مقطع مصور بثه على حسابه في «تويتر»، حيث قال فيه: «اليوم أكملنا 14 يوماً في الحجر الصحي، وكان مقرراً أن يتم فحصنا يوم الخميس، ولا نعلم متى موعد ظهور النتائج، ونحن مصدومون من تمديد فترة الحجر الصحي علينا».

وتابع: «وزارة الصحة أدرى بصحتنا»، مؤكداً في تغريدة أخرى أنه «منع من إعطاء هدايا لبنت صغيرة»، قائلاً: «ذكرتني بابنتي»، مثنياً في الوقت نفسه على هذا الإجراء، حفاظاً على صحة الناس.

على الطرف الآخر، بدا بوشهري خلال فترة وجوده في الحجر، الذي أدخل إليه، بعد عودته إلى الكويت قادماً من إيران، مشغولاً بالتقليب في ذكرياته «الدرامية»، ليعيد إلى الواجهة مشاهد من المسلسل الكويتي «الخطايا العشر» للكاتب البحريني حسين المهدي والذي عرضته القنوات الفضائية قبل عامين. استعادة بوشهري لهذا العمل الذي لعب بطولته، جاء نتيجة تشابه أحداثه مع الواقع الآن من انتشار كورونا.

المشاهد التي اختارها بوشهري، وبثها عبر حسابه على «سناب شات»، تبين فرض الحجر الصحي، وطريقة التعقيم التي تقوم بها إحدى بطلات العمل الذي تجري أحداثه في إحدى الدول المصابة بفيروس خطير.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات