العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    أنوار الشعر تضيء «ليالي حتا الثقافية» على أنغام العود

    تألقت «ليالي حتا الثقافية» بأمسيات شعرية أحيتها مجموعة متميزة من الشعراء من أهالي حتا ودبي بقصائد ملهمة من الشعر النبطي والفصيح سلطت الضوء على التراث الثقافي المحلي الغني على أنغام عازف العود الإماراتي المتألق عبدالرحمن البلوشي.

    وحرصت هيئة الثقافة والفنون في دبي التي تنظم هذه الاحتفالية الثقافية التراثية على تخصيص أمسيات شعرية لشعراء الإمارات، بهدف إحياء العادات والتقاليد الإماراتية وتوريثها للأجيال القادمة، فضلاً عن تعزيز قيمة الترابط الاجتماعي بين أهالي المنطقة، وتحديداً في هذا المعلم التراثي البارز.

    نجوم

    وقد شهدت «ليالي حتا الثقافية» أمسيتين شعريتين ضمت مجموعة من نجوم الشعر النبطي والفصيح من أهالي حتا، بمن فيهم عتيق محمد خلفان المطيوعي، كمال خلفان خصيف البدواوي، أحمد ماجد الماجدي البدواوي، بخيت محمد المقبالي، وفارسة الشعر النبطي حمدة المر من مدينة دبي، إضافةً إلى الباحث الإعلامي فهد المعمري.

    ووسط حضور جماهيري واسع وتفاعل كبير منهم مع الأمسيات، قدم الشعراء باقة ساحرة من القصائد التي تراوحت مواضيعها بين الوطنية والاجتماعية والغزلية، ألهبت مشاعر الحضور وحصدت إعجابهم بجمالية مفرداتها وتراكيبها التي تحمل بصمة كل من الشعراء المشاركين.

    فعاليات ثقافية

    وتشهد فعاليات «ليالي حتا الثقافية» إقبالاً كثيفاً من الزائرين الذين توافدوا إلى حديقة وادي حتا من شتى أنحاء الإمارات ومن دول مجاورة؛ لحضور فعالياتها الثقافية والفنية والتراثية والترفيهية، التي تهدف إلى إحياء التراث الإماراتي وقيمه الأصيلة المتجسّدة في التسامح والمحبة والتفاعل الحضاري مع الأمم والشعوب الأخرى بجميع مشاربها.

    يذكر أن «دبي للثقافة» تطلق الكثير من المبادرات على مدار العام تسعى من خلالها إلى وضع منطقة حتا على الخارطة الثقافية والفنية، إلى جانب المناطق الأخرى التابعة للإمارة.

     

    طباعة Email