العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «إزهار» فن ينتصر للإنسانية ويحفل بالدهشة

    يقدّم مهرجان الفنون الإسلامية، تحت شعار «مدى»، الكثير من الأعمال الفنية بلغة بصرية متميزة، إذ نرى الصور الإبداعية المختلفة والمنطلقة نحو عوالم بصرية مدهشة، لنتفحص دلالاتها ورمزياتها في الأشياء، ونتلمس تأثيرها ومحاكاتها للفكر الديني، ويشارك في الدورة الثانية والعشرين 108 فنانين من 31 دولة عربية وأجنبية، يقدمون 241 عملاً من مشروعات فنية متنوعة، تجعل الدهشة أمراً يلازم عين المشاهد طوال أيام الاستضافة المستمرة حتى 21 يناير الجاري.

    لغة بصرية

    يجمع مركز مرايا الواقع بمنطقة قناة القصباء العديد من الأعمال الفنية المتميزة، ومنها «إزهار» للفنان الصيني لي هونجبو، وهو أكثر من عمل فني، فهو رؤية الفنان الإنسانية التي تدعو إلى إيقاف الأذى والكراهية والمعاناة الدموية، ويتشكل «إزهار» في لغة بصرية لافتة تعكس حيوية «هونجبو» وطاقته الكامنة في الأشياء، ويؤدي العمل مهمته في جذب المشاهد وخلق الدهشة لديه، حيث يتداخل اللون وينسكب في أفضية المعرض والجهات جميعها على شبه كبير من ظاهرة طبيعية تدعو إلى التأمل.

    تجارب

    ويسعى الفنان إلى أن يشارك المتلقي جزءاً من تجربته الفنية المملوءة بالتجارب، ولا ينسى أن يوصل الفكرة الإنسانية في قلب عمله، ويقول: «عندما تكون هناك حياة سواء كانت قوية أو ضعيفة قريبة أو بعيدة مرئية أو غير مرئية، فإنها لا بد من أن تعامل بطيبة قلب لا حدود لها، ويجب ألّا نرغب أبداً في إلحاق الأذى بالآخرين».

    طباعة Email