مهرجان الجداف بدبي يحتفي بالإبداع 13 ديسمبر

في احتفاله بمرور عام على تأسيسه، يقيم مركز جميل للفنون، الوجهة الثقافية المبتكرة في دبي، مهرجان الجداف، الذي يهدف إلى الجمع بين الكيانات الثقافية الرائدة في دبي ليحتفي بالمواهب الإبداعية.

يقام هذا المهرجان المجاني 13 ديسمبر المقبل في مركز جميل للفنون، والذي يتضمن العديد من الأنشطة داخل المركز، وفي أنحاء حديقة جداف ووترفرونت للفنون وعلى طول الكورنيش في أحدث أحياء دبي الإبداعية، التي طورتها مجموعة دبي القابضة.

وبما يعكس التزام مركز جميل للفنون تجاه المشاركة المجتمعية، فإنه يقدم البرامج وورش العمل المفتوحة لجميع الأعمار، والتي ينظمها فنانون، علاوة على الأنشطة والأسواق وعروض الموسيقى الحية وعروض سينمائية للعائلات والأطفال والناشئين والشباب.

ويعتبر مهرجان الجداف فعالية تعاونية متعددة التخصصات، كما أنها مجتمعية، وتحرص على تواصل شركاء النشاط الثقافي مثل ذا جام جار، ذا بويتري موفيمنت، وجلف فوتو بلس، بالإضافة إلى مشاركة المؤسسات الثقافية البارزة في دبي، مثل آرت دبي، وأسبوع دبي للتصميم، ومهرجان طيران الإمارات للآداب.

مهرجان الجميع

وعن هذه الاحتفالية، تقول أنطونيا كارفر، المديرة التنفيذية لمؤسسة فن جميل: «مهرجان الجداف هو مهرجان لنا جميعاً، من العائلات، والشباب من جميع الأعمار، وعشاق الموسيقى والسينما، والمصورين، والحرفيين، والمؤلفين والشعراء، والفنانين ومحبي الفن والثقافة.. هي فرصة اجتماعية للجميع للمشاركة الفعّالة ودعم المواهب الإبداعية المتنوعة التي تحفل بها دبي، والاحتفال بالفعاليات الثقافية الرائدة في دبي، والتي صار لها صيت عالمي، مثل آرت دبي وأسبوع دبي للتصميم ومهرجان طيران الإمارات للآداب، وكذلك الاحتفاء بالفنانين والكتاب والحرفيين الذين يجعلون من هذه المدينة وجهة مبتكرة على مدار السنة.

وقد كان التجاوب مع أنشطة مركز جميل للفنون في عامه الأول غير مسبوق، لذا نتطلع للاحتفال بأول متحف للفن المعاصر في دبي مع زملائنا ومع المجتمع كله».

تضمّ قائمة المعارض في مركز جميل للفنون حالياً أكثر من 45 فناناً، وسوف يشتمل مهرجان الجداف على جولات وأنشطة خاصة لجميع الأعمار في المعارض ومكتبات ومنصات مشاريع في جميع أنحاء المتحف وحديقته.

وإدراكاً منه لأهمية السرد والقصص، سوف يصطحب مهرجان طيران الإمارات للآداب مجموعةً من الكتاب والشعراء من المقيمين في الإمارات لمهرجان الجدّاف ليقوموا بتأليف وتأدية قصص جديدة مستوحاة من الأعمال الفنية المعروضة حالياً في مركز جميل للفنون.

وتضم هذه الجلسات التفاعلية المتنوعة والمسلية باللغتين العربية والإنجليزية مؤلفين للأطفال واليافعين. وخارج منطقة المعارض، يقدم ذا بويتري موفيمنت، المنصة المحلية المخصصة للتعبير الإبداعي بالشعر، أمسية شعرية.

ورش العمل

وكلف مركز جميل للفنون كلاً من سارة أحمد، ومي علي، وبيشوي جرجس، وأسماء خوري، وجون مارسلاند، وخالد مزينة، ومالدة صمادي، ورباب طنطاوي، وأفشين زهيب بتنفيذ ورش عمل وأنشطة خاصة للأسرة والنشء في مجموعة من الأعمال الحرفية، مثل الطلاء وصنع الحلي والمجوهرات ودلايات «صائدات أحلام» وطباعة، كما يقدم حي دبي الثقافي، السركال أفينيو، عروض موسيقى للجاز من قبل «دي إكس بي براس»، كما ينفذ جلف فوتو بلس نشاط تصوير فوتوغرافي، في استكشاف ممتع للمنطقة المحيطة، وكذلك تعلم أفضل ممارسات التصوير بإرشاد مصورين خبراء، كما توجه ذا جام جار، المنصة الفنية المجتمعية، الدعوة للزوار من جميع الأعمار للمساهمة في تنفيذ جدارية طولها 10 أمتار، ترسم خلال النهار لتعرض في المساء.

ولمحبي السينما، يعرض مركز جميل للفنون سلسلة عروض لأفلام قصيرة لجميع الأعمار في جاليري 9 بإشراف فن جميل.

موسيقى

يتوّج مهرجان الجداف أمسية ممتعة من العروض الموسيقية التي تحييها فرق محلية على المسرح الرئيسي بالحديقة الفنية، ومن بينها فرق «دي إكس بي براس»، «بينك جاغر»، «سيل إنتو نايت»، «دبليو واي دبليو واي»، وكذلك «فلاور شوب»، علاوة على منسق الموسيقى المتخصص في تنويعات الموسيقى الشرق أوسطية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات