بانسكي يطلق خطاً تجارياً باسمه

قام فنان الغرافيتي الشهير بانسكي بإطلاق خط خاص به لتجارة السلع، حيث توجد مقتنيات للبيع مقابل عشرة جنيهات فقط، وذلك تصدياً لمحاولة إحدى شركات بطاقات المعايدة من «السطو بالوصاية القانونية» على اسمه.

وكشف بانسكي عن مرفق مؤقت يحمل اسم بمعنى «الناتج المحلي الإجمالي» في بلدة كرويدون البريطانية للإعلان عن إطلاق المجموعة التجارية. وتشير مزاعم منقولة عن الفنان قوله إنه أجبر على إطلاق خط تجاري عقب خطوة مريبة اتخذتها إحدى شركات بيع بطاقات المعايدة.

وفي تعليق له عبر انستغرام، كتب بانسكي ملاحظة تقول «المتجر هو العلامة التجارية من بانسكي وإنه الأول والأوحد الموجود، أما صالة المتجر فهي لغرض العرض عبر الواجهة الزجاجية فقط ولن يتم فتح الأبواب للدخول. أما عملية البيع فستتم عبر الموقع الإلكتروني عند إطلاقه قريباً».

وتابع بيان بانسكي مؤكداً أن «المتجر جاء نتيجة إجراء قانوني، حيث تحاول شركة بطاقة معايدة فرض الوصاية القانونية على اسم بانسكي من الفنان، وأنه قد أشير عليه بيع مجموعته الخاصة كطريقة مثلى لمنع حدوث ذلك».

كما أكد بانسكي أن عدداً من القطع المعروضة للبيع قد صنعت خصيصاً للمتجر الإلكتروني، وأن بعضها لا يزيد ثمنه على عشرة جنيهات.

 

كلمات دالة:
  • انستغرام،
  • كرويدون،
  • بانسكي
طباعة Email
تعليقات

تعليقات