(فيديو) ساحة جامع الفنا بمراكش.. فضاء الحكايات الشعبية المغربية

ساحة جامع الفنا بمدينة مراكش المغربية فضاء لـ "فن الحلقة" أو الحكايات الشعبية الشفهية.

مصطفى الحنش، الذي يمتهن "فن الحلقة" في "ساحة جامع الفنا" منذ نعومة أظافره، يقول عن مهنته: لم أدرس ولم أتعلم حرفة، ولم أدخل للمدرسة. منذ صغري وأنا هنا في ساحة جامع الفنا إلى يومنا هذا. فن الحلقة تعلمته مع الرضاعة كما "الحلايقية".

لكن كيف أثرت مظاهر الحياة الحديثة على مهنة الحكواتي بساحة جامع الفنا؟

يقول الحكواتي مصطفى لـ (DW): فن الحكاية انتهى، والدليل أمامك، لو أن حلقة الحكاية ما تزال كما كانت، لوجدت الجمهور محيطاً بي. طيلة شهر رمضان لم نعمل هنا في جامع الفنا، بسبب غياب الجمهور.

الحكاية وسيلة لحفظ التراث الشفهي، فكيف يمكن انقاذها من الضياع؟

يجيب مصطفى بأنه لا بد من الحفاظ على حلقة الحكاية، لأنها بدأت تنقرض في مدن مغربية عدة، حيث لم يعد هناك حكواتي، وفي المستقبل لن يبقى أي حكواتي في المغرب، وهذا ليس في مصلحة المجتمع.

وطالب مصطفي بإدماج الحكايات في البرامج التعليمية للأطفال لكي يكبروا وهم متشبثون بفن الحكاية.

فهل تنجح ساحة الفنا ومعها فن الحلقة في الحفاظ على هذا التراث الشعبي الموروث؟

طباعة Email
تعليقات

تعليقات