الجود لوتاه.. المصممة الإماراتية لصندوق وثيقة "الأخوة الإنسانية"

صورة

تبتدع المصممة الإماراتية الشابة الجود لوتاه أعمالها عبر المزاوجة بين الظلال والمفاهيم التقليدية للمجتمع المحلي والعناصر الحديثة. وتُشكلّ الأنماط والثنايا والأشكال الهندسية جزءًا كبيرًا من إلهامها. ففي كل مرة تعتزم فيها تصميم وإطلاق منتجات جديدة، تميل لوتاه لاستثمار أعمالها كبوابة تبثّ من خلالها تفسيرات جلية تتناول في فحواها الثقافة الإماراتية والحرف التقليدية مع لمسة من الحداثة المعاصرة.

وكما عُرف مؤخراً، فإن الجود لوتاه هي المصممة وراء صندوق هدية دولة الإمارات لقداسة البابا فرنسيس، بابا الكنيسة الكاثوليكية، أثناء زيارته التاريخية للمنطقة أخيراً، والتي حُفظت في "مندوس" صُنع من جلد الإبل، وحُفظت بين ثناياه أيضا الوثيقة الأصلية. وليس غريباً التفات القيادة الحكيمة لاستثمار مخرجات أعمال شباب الإمارات في المناسبات الرسمية والتاريخية، سيما وأن لوتاه تنفرد بمفرداتها البصرية وتصاميمها التي تستلهمها من البيئة المحلية لتحولها لقطع فنية نادرة يمكن إهداؤها في المناسبات الرسمية والشخصية.

يُعرف المندوس محلياً بالصندوق المخصص لحفظ المقتنيات القيّمة من مال ومجوهرات وغيرها. وبالعودة لتصاميم لوتاه، فإنه وبحسب نشره موقع "ديزاين ميلك" في ديسمبر الماضي، تستقي مجموعة "المندوس" إلهامها من الثقافة والتقاليد الإماراتية، وتأتي المجموعة في زُمرة صناديق خشبية مزينة بمسامير من النحاس الأصفر، تغطيها لمسة من التصاميم والنقوش. وفي حين أن المندوس لا يزال يحتفظ بمكانته في العديد من البيوت الإماراتية، إلا أنه لم يعد من الممتلكات الشخصية الأكثر قيمة كالسابق، في ظل ظهور العديد من أنظمة التخزين الآمنة، فضلاً عن البنوك.

تحتفي مجموعة المندوس بأهمية تلك القطعة التاريخية عبر تضمينها عناصر حديثة، كنسيج جلد الجمل، ودبابيس معدنية مُزخرفة، ناهيك عن الأحزمة الجلدية. وتكتمل اللمسة العصرية بتحديد كل "مندوس" بجلد الغزال الذي يأتي بدرجة لونية قريبة من لون الخوص. وللعلم فإن التصاميم التي عرضت سابقاً، وهي بالتأكيد لا تشبه في خصائصها الداخلية المندوس الذي أُهدي لقداسة البابا، مصنوعة يديوياً وهي بأحجام مختلفة، وتتضمن أدراجاً وأقساماً تتلاءم مع الاستخدامات الخاصة. مثلاً يمكن أن يستوعب الصندوق حفظ الساعات والمجوهرات، فضلاً عن تخصيص مكان لحفظ معدات العود أو البخور التقليدي، وغيرها.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات