حضور جماهيري لافت لـ«أيام الفجيرة الثقافية» في إيطاليا - البيان

حضور جماهيري لافت لـ«أيام الفجيرة الثقافية» في إيطاليا

انطلقت فعاليات «أيام الفجيرة الثقافية في إيطاليا» في المتحف الوطني الروماني بالعاصمة الإيطالية روما، التي تنظمها جمعية الفجيرة الاجتماعية الثقافية تحت رعاية سمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي ولي عهد الفجيرة، وبالتعاون مع سفارة دولة الإمارات في روما، وذلك في إطار «عام زايد».

وشهدت انطلاقة فعاليات المهرجان حضوراً جماهيرياً لافتاً جاء للاطلاع على الثقافة الإماراتية والمثقفين الإماراتيين وإبداعاتهم؛ من خلال مجموعة من الأنشطة الثقافية والفنية، التي تحاكي التراث الإماراتي والتي نقلتها جمعية الفجيرة الثقافية، ترسيخاً لدور دولة الإمارات عالمياً كحاضنة للفنون ومنصة للمبدعين.

وجه حضاري

واستهلت مناشط «أيام الفجيرة الثقافية في إيطاليا» بكلمة خالد الظنحاني رئيس وفد الدولة، قال فيها: «لقد جئنا إليكم وفي جعبتنا الكثير لنقدمه من خلال مهرجان الأيام الثقافية، الذي نهدف من خلاله إلى إظهار الوجه الحضاري والثقافي لدولتنا الحبيبة، ونشر قيم التسامح والمحبة والسلام التي تنتهجها قيادتنا الرشيدة، عبر برنامج غني بالفعاليات المتنوعة التي تنقل صورة التراث الإماراتي الأصيل، آخذين بالاعتبار الأهمية القصوى التي تتولد من خلال الاحتكاك والتواصل مع الثقافات والحضارات الأخرى».

وأكد أحمد الملا ممثل سفارة الإمارات في روما، أهمية مهرجان أيام الفجيرة الثقافية بما تحتويه من تنوع ثقافي ومعرفي وتراثي، يعكس الجانب الحضاري لدولة الإمارات، وتقديمه إلى الشعب الإيطالي لكي يتعرف عن قرب إلى الثقافة الإماراتية الأصيلة وما وصلت إليه الإمارات من مكانة دولية مرموقة بفضل حكمة القيادة الرشيدة.

فيما أعربت رئيسة هيئة المتاحف في روما دانيلا بورو، عن تقديرها للفنون الإماراتية وتراثها الأصيل الغني بحضارة تمتد إلى آلاف السنين، داعية الجمهور الإيطالي إلى زيارة مهرجان أيام الفجيرة الثقافية، والاطلاع على أبرز نشاطاته والاستمتاع بالفلكلور الإماراتي والفنون من شعر ومسرح وتراث تحاكي أصالة هذا البلد الصديق لإيطاليا.

«العازي» و«اليوله»

وتضمنت مناشط المهرجان؛ تقديم وصلة من فن العازي ورقصة اليوله الشعبية، وخصصت مساحة للشعر الإماراتي من خلال تقديم عدد من القصائد الوطنية والوجدانية التي تحاكي حب الوطن ألقاها الشعراء: فايز اليماحي، سليمة المزروعي وعائشة الظنحاني. كما عرضت مسرحية النهام، وهي من تأليف وتمثيل حمد الظنحاني وإخراج أيمن الخديم، حيث ناقشت قضية احترام الآخر الذي يعد المحور الرئيسي في المسرحية.

وخصص مهرجان أيام الفجيرة الثقافية في إيطاليا معرضاً فنياً للخط العربي والفن التشكيلي، شارك فيه كل من الفنانين: فاطمة سالمين وسعيد محبوب ومحمد جاسم وآمنة جاسم، بالإضافة إلى ركن خاص للتراث الإماراتي عرض فيه أبرز ما يحاكي البيئة الإماراتية الأصيلة من أدوات وأزياء، علاوة على عرض المأكولات التراثية التي تشتهر بها دولة الإمارات، بمشاركة عدد من الباحثين في التراث الإماراتي، وهم: عبدالله الهامور، مريم الشحي وآمنة الظنحاني.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات