«أخبار الساعة».. مشروع إنساني

قالت نشرة «أخبار الساعة» إن دولة الإمارات تواصل السير على طريق تنمية المعرفة والثقافة وتعزيز القيم كافة، التي تعزز حب القراءة والاطلاع والتعلم، حيث يعد مشروع «تحدي القراءة العربي» أكبر مشروع عربي أطلقه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لتشجيع القراءة لدى طلبة المدارس العرب عبر التزام أكثر من مليون طالب، بالمشاركة في قراءة خمسين مليون كتاب خلال كل عام دراسي، سعياً إلى تعزيز شغف القراءة في نفوس الأطفال والشباب العرب، وتعزيز ملكة الفضول والمعرفة لديهم بما يوسع مداركهم.

وتحت عنوان «تحدي القراءة العربي.. طلبة عرب يضيئون العالم»، أشارت النشرة الصادرة أمس عن «مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية» إلى أنه انطلاقاً من إيمان القيادة الرشيدة في دولة الإمارات بأهمية القراءة في تنمية مهارات الطلبة في التفكير التحليلي والنقد والتعبير وتعزيز قيم التسامح والانفتاح لديهم وتعريفهم بأفكار وتجارب المفكرين والفلاسفة الواسعة، وأكدت أن «تحدي القراءة العربي» يعد مشروعاً إنسانياً وحضارياً لا يضاهيه مشروع، فهو واحد من أهم المشاريع الثقافية والمعرفية الأكثر تأثيراً على الصعيد العربي.

تعليقات

تعليقات