«حكاية تالا».. رواية تضاد الحياة والموت - البيان

«حكاية تالا».. رواية تضاد الحياة والموت

صدر عن دار «هاشيت أنطوان» في بيروت، الترجمة العربية لرواية «حكاية تالا»، للكاتب الفلسطيني - الكندي شاكر خزعل، بعد نجاح كبير للنسخة الإنجليزية ووصولها إلى المرتبة الثانية على موقع أمازون من حيث المبيعات.

تضجّ الرواية بالأحداث وتسافر بالقارئ بين لبنان وسوريا وتركيا واليونان والولايات المتحدة وهولندا وسلوفينيا، فهي حكاية التضاد: الحياة والموت، الانتصار والفشل، الأمل واليأس. ففي «حكاية تالا»، يحاول هنري، وهو كاتب مشهور من نيويورك، أن يتكيّف مع موت والدته الفجائيّ وفشل روايته الأخيرة. حياته، التي لطالما كُلّلت بالنجاحات، انهارت فجأة.

جولة

يُذكر أن الكاتب شاكر خزعل قام بجولة حول العالم للتسويق لرواية «حكاية تالا» التي صدرت العام الماضي بالإنجليزية. وقد كُّرم في دبي ونيويورك، وتورونتو، ولندن. وقد احتفت به الصحافة الأميركية خصوصاً قناة «سي إن إن» وصحيفة «هافينغتن بوست»، كما كان ضيفاً على قنوات تلفزيونية شهيرة مثل «بي بي سي» والمستقبل و«أم تي في» و«إل بي سي»، وغيرها.

نبذة

نشأ الكاتب شاكر خزعل في مخيّم للّاجئين الفلسطينيين في بيروت. هاجر إلى كندا حيث حاز شهادة الليسانس في دراسات التنمية الدوليّة من جامعة «يورك» في تورونتو. بوصفه ناشطاً ومتحدّثاً بشؤون اللاجئين، برز كمدافع شرس عن القضايا الإنسانيّة على المستوى الدوليّ.

كما منحته مجلة (Esquire) لقب رجل العام في 2015، وحاز لقب أكثر الشخصيّات العربيّة تأثيراً لمن هم دون سنّ الـ40 في عام 2016. حصد جوائز عدّة عن رواياته ومقالاته في الـ«هافينغتون بوست». «حكاية تالا» هي وليدة إلهام استمدّه من عمله مُراسلاً صحافيّاً في قضيّة اللاجئين عام 2015.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات