«دبي للثقافة» تكثف استعداداتها لدورته الـ 12 أكتوبر المقبل

«عام زايد» شعار مهرجان دبي لمسرح الشباب

التطوير عنوان دائم للمهرجان في دوراته المتعاقبة | أرشيفية

أعلنت هيئة الثقافة والفنون في دبي (دبي للثقافة)، عن بدء استعداداتها لإطلاق النسخة الثانية عشرة من مهرجان دبي لمسرح الشباب 2018، والتي تنظمها تحت شعار «عام زايد»، مشيرة إلى أنها تنظم عدداً من ورش العمل للتمهيد لهذا الحدث المسرحي المحلي الذي يقام سنوياً، ويختص بفئة الشباب.

وبينت الهيئة أنه، وانطلاقاً من توجيهات القيادة الرشيدة، متمثلة في إعلان صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، أن يحمل عام 2018 في دولة الإمارات، شعار «عام زايد»، وأن يكون مناسبة وطنية للاحتفاء بالقائد المؤسس المغفور له، بإذن الله، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، لإحياء المئوية الأولى لمولده، فقد ارتأت «دبي للثقافة» أن تحمل هذه الدورة من المهرجان، شعار «عام زايد»، وتجسيد قيم المغفور له في الأعمال المسرحية المشاركة، ومنها الحكمة والاحترام والاستدامة وبناء الإنسان وغيرها، ما سيعطي المهرجان طابعاً تربوياً وتعليمياً، بتوعية الشباب وتأهيلهم للمستقبل. وذلك ضمن ومن خلال فعاليات وأعمال المهرجان التي تنطلق في بداية شهر أكتوبر المقبل على مسرح ندوة الثقافة والعلوم في دبي.

وخلال هذه الدورة، سيتم استحداث جوائز جديدة تتواءم مع الدورة الثانية عشرة، إضافة إلى الاحتفاء بشخصية العام الفنية والثقافية التي يجري اختيارها من بين الشخصيات الرائدة والمؤثرة في قطاع الفنون الأدائية. وسيتم أيضاً تنويع الفعاليات المصاحبة المبتكرة لإثراء الجو العام للمهرجان.

نجاحات

وقالت فاطمة الجلاف، مدير قسم المسرح ورئيس مهرجان دبي لمسرح الشباب في «دبي للثقافة»: «إن النسخة الثانية عشرة من المهرجان ستواصل النجاحات التي تحققت طوال الأعوام السابقة، وسنسعى كعادتنا إلى تقديم كل ما هو جديد ومبتكر من أجل إثراء الحركة المسرحية على المستويين المحلي والعالمي..خصوصاً وأنه قد تمكن المهرجان من اكتساب مكانة جديرة بالتقدير للدور المهم الذي يقوم به في استكشاف المواهب وتطويرها، وإيجاد الفرص الحقيقية لها للدخول إلى عالم الفن الأدائي. وسنكون في هذا العام على موعد مع كوكبة جديدة من الشباب الطموحين، الذين سيكشفون عن إبداعاتهم أمام جمهور واسع من المهتمين والمتخصصين وعشاق المسرح من عامة الناس».

فاطمة الجلاف: برنامج حافل بالجديد والمبتكر يثري الحركة المسرحية محلياً وعالمياً

 

3

وتنظم الهيئة ثلاث ورش متخصصة بالتعاون مع عدد من شركاء المهرجان في قطاع الفنون الأدائية، وستكون الفرصة متاحة أمام المهتمين بالحضور المبادرة بتسجيل أسمائهم للمشاركة بالورش، من خلال التواصل مع الهيئة عبر البريد الإلكتروني (dfytworkshops@dubaiculture.ae)، علماً أن ورش العمل المختلفة ستكون مفتوحة لجميع أفراد المجتمع.

وكلف مسرح دبي الشعبي بإقامة ورشة العمل التي تحمل عنوان «ورشة التمثيل المسرحي» التي ستقام في الفترة من 1 إلى 30 أغسطس المقبل، وورشة «إعداد الروايات الأدبية الإماراتية وتحويلها إلى نصوص مسرحية» في الفترة من 26 أغسطس إلى 6 سبتمبر 2018، بينما سيتولى مسرح دبي الأهلي تنظيم «ورشة الإخراج المسرحي» في الفترة من 1 إلى 30 أغسطس 2018.

ويهدف المهرجان الذي تنظمه دبي للثقافة إلى تسليط الضوء على إبداعات الفرق المسرحية الموجودة في دولة الإمارات العربية المتحدة، وتوفير منصة للتعريف بمواهب وإمكانات الممثلين والمخرجين والمؤلفين ومصممي الديكور والمنتجين، وأيضاً خبراء المكياج ومهندسي الصوت والعروض البصرية والإضاءة ومصممي الأزياء.

تعليقات

تعليقات