«فنتاستيك الصيفي».. تأهيل متناغم عماده الرسم والكتابة

مهارات إبداعية وفنية متنوعة، شملت في جوهرها حقول التمثيل وكتابة السيناريو والتصوير الفوتوغرافي والفنون الرقمية والرسوم المتحركة، استطاع معها مخيم فنتاستيك الصيفي، الذي اختتمت مؤسسة (فن) فعالياته أخيراً، تحقيق قيمة متفردة وتمايزاً في برامجه، مركزاً في السياق على تعزيز ودعم الفن الإعلامي للأطفال والناشئة بدولة الإمارات العربية المتحدة، حيث أتاح للمشاركين الاستفادة من العطلة الصيفية في استكشاف الجوانب الإبداعية لديهم، وتطوير مهاراتهم ومواهبهم الفنية من خلال مجموعة من الأنشطة المتنوعة وورش العمل المتخصصة في الحقول المذكورة.

6

وتضمن برنامج المخيم الصيفي، الذي أقيم هذا العام في متحف الشارقة للسيارات القديمة، ست ورش عمل متخصصة في تعليم المهارات الأساسية الإبداعية في الرسم والفنون المتنوعة وفي الفنون الإعلامية، بمشاركة مجموعة كبيرة من الأطفال والناشئة الذين تتراوح أعمارهم بين 13 إلى 18 عاماً. كما تخللت برامجه التأهيلية، سلسلة من النشاطات والمسابقات التعليمية والترفيهية، إلى جانب مسابقات البحث عن الكنز، والتي جرى منح المشاركين في نهايتها جوائز قيمة وشهادات تقديرية.

فرص

وقالت الشيخة جواهر بنت عبد الله القاسمي، مديرة مؤسسة «فن» ومديرة مهرجان الشارقة السينمائي الدولي للطفل: تعنى مؤسسة (فن) بتنمية الجوانب الإبداعية لدى الأطفال والناشئة ومساعدتهم على اكتشاف المهارات والمواهب الكامنة لديهم، من خلال إشراكهم في نشاطات وبرامج متخصصة في مجال الفنون الإعلامية والسينمائية، الأمر الذي يتيح لهم فرص تطوير مهاراتهم وتنمية قدراتهم.

وأضافت: نهدف من وراء تنظيمنا لمخيم «فنتاستيك الصيفي» إلى تشجيع الأطفال والناشئة وتحفيزهم على الإبداع والابتكار من خلال نشاطات وبرامج تطلق العنان لمواهبهم وطاقاتهم الإبداعية، فضلاً عن التواصل مع زملاء وأصدقاء جدد، يشاركونهم آراءهم واهتماماتهم وإبداعاتهم، في إطار أجواء من المرح والترفيه يستفيدون منها في استثمار فترة العطلة الصيفية بالشكل الأمثل.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات