مبادرة

رحلة متنوعة بين الآداب والثقافات مع مبادرة «هيا نقرأ»

ت + ت - الحجم الطبيعي

بدأت مراكز أطفال الشارقة، التابعة للمجلس الأعلى لشؤون الأسرة، أخيراً، الجولات التعريفية بمبادرة «هيا نقرأ»، سعياً لترسيخ عادة القراءة بين الأطفال، وتشجيعهم على تنمية معارفهم المختلفة، وفي إطار التعاون المشترك بين مراكز أطفال الشارقة، والعديد من الجهات المعنية في نشر وتعزيز ثقافة القراءة بين الأطفال واليافعين، ساهمت كل من: ثقافة بلا حدود والمكتب الثقافي والإعلامي بالمجلس الأعلى لشؤون الأسرة ومركز المواهب كولاج، إضافة إلى مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية، بما يقارب 1222 كتاباً، دعماً لمبادرة «هيا نقرأ».

وقالت ريم بن كرم، مديرة مراكز أطفال الشارقة: «تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، ورعاية قرينته سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيس المجلس الأعلى لشؤون الأسرة، سعينا في مراكز أطفال الشارقة إلى أن يكون الطفل محور استثمارنا في المستقبل، وهو السبيل في رفعة الأمة والنهوض بالوطن، ومن هذا المنطلق، تبنت مراكز أطفال الشارقة مبادرة «هيا نقرأ»، لتشجيعهم على التآلف مع الكتاب في أماكن مختلفة؛ وتمكينهم من قراءة الكتب التي تتناسب مع ميولهم الشخصية، وتساعدهم على إخراج طاقاتهم الإبداعية، واستثمارها بما ينفعهم، ويبني وطنهم».

طباعة Email