العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    خالد الدرمكي يلج عالم الفن بالحيلة والذكاء

    صورة

    الوصول إلى الهدف يتطلب الإصرار والمثابرة على العمل، مع التحلي بالصبر والمعرفة التي تؤهل الشخص لأن يظفر بطموحه، وهذا تحديداً ما حدث للشاب الإماراتي خالد الدرمكي الذي لم يتلق التشجيع الكافي في بداية أمره..

    ولكن مع إصراره على التحدي حتى يكون رساماً متميزاً، استطاع ولوج عالم الفن بالحيلة والذكاء وأن يظهر فنه للعالم ليتقبله الجميع بسبب دقة خطوطه وشغفه وطموحه، وقد بدأ خالد الرسم من الصف الرابع بتشجيع من مدرس التربية الفنية، ليترك الرسم فترة ويعود إليه وهو في الصف العاشر ليبدأ مرحله جديدة.

    إنجازات

    وفي حديث خالد الدرمكي لـ«البيان» قال: «تعلمت أكثر عن الرسم من خلال مشاركتي بالمسابقات المدرسية، والتي أهلتني فيما بعد بأن أبحث وأتعلم عن كيفية الرسم الصحيحة والمتقنة لأحقق إنجازات بيسطة تسعدني كل ما أنهيت لوحة، حيث بدأت مشروعي في رسم الأشخاص «البورتريهات» وعلى بيضة النعام لأشارك الناس حبي وشغفي للرسم بمقابل مادي اعتبره رمزياً، وذلك حتى أوفر قيمة أدوات الرسم.

    ويضيف: في البداية رسمت على الورق وأول لوحة لي كانت عن الشيخ زايد رحمه الله في حديقة عين الفايضة بالعين، وقد كانت المشاركات تقتصر على الكبار فقط، فحاولت المشاركة معهم ولكنهم منعوني لصغر سني، إضافة إلى أنني لم أسجل اسمي للمشاركة مسبقاً، ثم وجدت قطعة واحدة وضعت بالمرسم وقد غاب الرسام عنها ولم يحضر ذلك اليوم، ففكرت بوضع خطة..

    وأن آتي في الغد باكراً لأرسم عليها، وفعلاً وصلت في الصباح وأنجزت الكثير من الرسمة ليصل الفريق المنظم لاحقاً، فيعجبوا باللوحة وبالخطوط الدقيقة والمتناسقة ويطلبوا مني أن أستكمل الرسمة، ثم حصلت في نفس الوقت على عرض للمشاركة في مسابقة عبارة عن الرسم على بيض النعام لتكون تلك البداية.

    الأدوات

    ويؤكد الدرمكي أن الرسم على البيضة كان أول مشاركة له في مسابقة دفعته لمواصلة إصراره، وكانت الرسمة متقنة بالرغم من أنها المرة الأولى للمشاركة، وبالفعل حصل على المركز الأول، كما أنه تعلم من هذه التجربة خطوات الرسم والأدوات المناسبة لاستخدامها للرسم على البيضة.

    وعن خطوات الرسم على البيض قال: أغسل بيضة النعام و أحدد الرسمة التي أود تنفيذها بالرصاص ثم بالحبر ويستغرق الرسم على البيضة 4 أيام عمل.

     

    طباعة Email