دار زايد تستكمل استلام مشاركات مسابقة القصة للناشئة

أكملت دار زايد للثقافة الإسلامية استلام القصص المشاركة في مسابقة القصة القصيرة للناشئة، ضمن مبادرة إصدارات ثقافية تحمل قيماً تربوية وإنسانية للناشئة، وتفعيلاً لمبادرة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» بجعل «عام 2016.. عام القراءة».

وقد خصصت الدار جوائز قيّمة للمشاركين فيها، وتعتبر الجائزة من الجوائز الأدبية الموجهة في المقام الأول للكُتاب والأدباء ولكل من يمارس الإبداع في مجال الكتابة لليافعين، للمساهمة في إثراء الساحة الأدبية بإصدارات متخصصة لتثبيت القيم التربوية والإنسانية في نفوس الناشئة.

وستعلن دار زايد للثقافة الإسلامية عن الفائزين في مسابقة القصة القصيرة «قيمنا الإنسانية» الشهر المقبل خلال مشاركتها في معرض أبوظبي الدولي للكتاب. وتعتبر مسابقة القصة القصيرة إحدى مبادرات الدار ضمن عام القراءة، حيث قامت بوضع جدول ثقافي منوع وموجه لموظفيها وللمهتدين الجدد وللمجتمع يتم تنفيذه على مدار العام.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات