00
إكسبو 2020 دبي اليوم

«شعراء أم النار» و«هدير» يتصدران جديد الكتب

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

أصدرت دار الكتب في هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة، تزامناً مع المعرض، كتاب «شعراء أم النار»، للكاتب أحمد فرحات وتقديم الشاعر عبد العزيز الجاسم، وتعليق الكاتب عبد الله عبد الرحمن. إذ يقول عبد العزيز جاسم رئيس القسم الثقافي في صحيفة الاتحاد الإماراتية، في تقديمه للكتاب: «تعرضت منطقة الخليج العربي عموماً للإهمال والنسيان لمدة طويلة، وبقيت تعاني نسياناً منظماً وتجاهلاً مزدوجاً غربياً وعربياً، ما أسفر عن أن المنطقة بدت كما لو أنها أُخرجت من التاريخ. ويأتي كتاب «شعراء أم النار»، بمثابة بشرى سارة واكتشاف حقيقي، فهو يسلط الضوء على تجارب خمسة شعراء فينيقيين، تعود أصولهم إلى حضارة أم النار الظبيانية»..

ومن بين من يتوقف فرحات عندهم في كتابه، الشاعر الفينيقي ـ اليوناني ـ العربي «ملياغروس» أو «ملياغر»، كما يعبر الفرنسيون، وهو شاعر فينيقي ـ عربي أيضاً، ولد سنة 140 ق.م في مدينة غادارا. إذ يفخر الشاعر ملياغر، الذي يعد رائد المدرسة السورية في الشعر الهلينستي، بأصول آبائه وأجداده الذين جاؤوا من جنوب شبه الجزيرة، وتحديداً من جزيرة أم النار.. وهناك أيضاً: أنتيباتروس، الشاعرة إيرينا.

دراسة

ووقع الدكتور عبد اللطيف الشامسي مدير مجمع كليات التقنية العليا كتابه «صناعة التعليم مرحباً بجيل الآيباد»، ويتناول أهمية إعادة صياغة التعليم للجيل الحالي، وضرورة التحول لنظام تعليمي يكون فيه التعليم ملامساً لميول وقدرات هذا الجيل ومهاراته وأساليب تفكيره.

ريادة

ويستعرض كتاب «أبوظبي هدير الفورمولا.. يوميات صحفي في درة الشرق»، لمؤلفه الكاتب المصري محمد شمس الدين سلام، الذي وقع في المعرض، خطى التحولات للعالمية لإمارة أبوظبي يصدر خلال العشرة أعوام الماضية، حيث يشرح الكاتب مجالات التميز والريادة التي خاضتها إمارة أبوظبي، متسلحة بفضل الله تعالى، ثم برؤية وفلسفة وتوجيهات قيادتها الرشيدة في كافة الحقول.

(العوامر)

«قبيلة العوامر بين الماضي والحاضر»، عنوان كتاب وقعه خالد ملكاوي، والذي يشكل إضاءة على ما حفل به تاريخنا العربي مما شكلته قبيلة بني عامر بن صعصعة من أهمية وأدوار هامة ومؤثرة أسهمت في رسم تاريخ الجزيرة العربية، بل وفي مناطق أخرى خارجها.

طباعة Email