00
إكسبو 2020 دبي اليوم

«خليفة التربوية» تجمع الفائزين في «أبوظبي للكتاب» والسعودية تكشف هوية جناحها

ت + ت - الحجم الطبيعي

تشارك جائزة خليفة التربوية في معرض أبوظبي الدولي للكتاب (في دورته الـ25 - ينطلق الخميس المقبل)، بجناح مهم، تعرض من خلاله رسالة الجائزة وأهدافها ومجالاتها المطروحة بالإضافة إلى إصدارات الأعمال الفائزة خلال الدورات السابقة، وتنظم الجائزة ملتقى للفائزين في الدورة 2014-2015 مع رواد المعرض والمهتمين بالشأن التربوي والتعليمي، حيث يقدم كل فائز خلال هذه اللقاءات، عددا من المعايير الخاصة بالتميز لتشجيع المهتمين على الترشح بأعمالهم للجائزة في دورتها المقبلة 2015 -2016.

وأكدت أمل العفيفي الأمين العام للجائزة، أهمية هذه المشاركة في معرض أبوظبي الدولي للكتاب، والتي تترجم رسالة وأهداف الجائزة في الوصول إلى أكبر شريحة من أفراد المجتمع، بغية إطلاعهم على أهدافها والمجالات المطروحة بها، مشيرة إلى أن جائزة خليفة التربوية تعتبر مبادرة وطنية رائدة.

وتحظى برعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، وبدعم من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، واهتمام سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس مجلس أمناء الجائزة.

ومن جهة أخرى، كشف الدكتور صالح بن حمد السحيباني، الملحق الثقافي في سفارة خادم الحرمين الشريفين بأبوظبي، عن الهوية الثقافية لجناح المملكة العربية السعودية المشارك في معرض أبوظبي الدولي للكتاب لهذا العام.

وأوضح السحيباني أن هوية الجناح هذا العام اعتمدت استقبال الزوار والمثقفين بلغة بصرية، من خلال تصميمه الذي ينطلق من وسائل التواصل الإلكتروني التي تحاكي واقع ثقافة العصر وتكشف للمتلقي التنوع الغزير الذي تشهده ساحة الثقافة السعودية، في ظل التطورات المتلاحقة في مجال تقنيات الاتصالات والمعلومات الحديثة

طباعة Email