00
إكسبو 2020 دبي اليوم

حيدر العبدالله إلى ثالث مراحل «أمير الشعراء»

الشعراء المتنافسون يتوسطهم ياخور - البيان

ت + ت - الحجم الطبيعي

في أولى منافسات المرحلة الثانية من مسابقة «أمير الشعراء» تأهل السعودي حيدر العبدالله إلى المرحلة التالية ببطاقة لجنة التحكيم، بينما أهل تصويت الجمهور الأردني عبد الله أبو بكر، والسوداني خالد بشير، لينضما إلى الـ15 شاعرا الذين سيتنافسون في المرحلة الثانية، جاء ذلك خلال حلقة جديدة أقيمت، أول من أمس، على مسرح شاطئ الراحة في أبوظبي.

شعراء

استهل الحلقة الفنان باسم ياخور بالتعريف بالمتنافسين وهم إلى جانب العبدالله، العماني مشعل الصارمي، الموريتاني محمد ولد أدومو، الأردني لؤي أحمد، والفلسطينية نفين طينه، وقد كانت مُجاراة قصيدة لأبي تمام حاسمة في تحديد النتائج.

معايير جديدة

لجنة التحكيم ضمت كلاً من الدكتور صلاح فضل والدكتور عبدالملك مرتاض والدكتور علي بن تميم الذي تحدث قبل بدء المنافسة عن معايير المرحلة الثانية قائلا: في الجزء الأول من هذه المرحلة يلقي الشعراء نصوصا يختارونها بذواتهم، بحيث يكتب كل واحد منهم من 7 إلى 10 أبيات كحد أقصى، على أن تكون موزونة ومقفاة وحرة الموضوع.

وأضاف في الجزء الثاني من الحلقة يجاري الشعراء قصيدة لأبي تمام اختارها أعضاء لجنة التحكيم وتم توزيعها على الشعراء ارتجالاً موضوعا ووزنا وقافية من خلال 4 أبيات. وأشار إلى أن اللجنة تقسّم الدرجات على جزأي الحلقة، الجزء الأول المرتبط بالنصوص التي اختارها الشعراء، والجزء الثاني المتعلق بالنصوص المرتجلة.

قراءات

افتتح القراءات حيدر العبدالله بقصيدة أهداها للمغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان بعنوان «ناحت المراكب» وجد فضل أنه وفق في تصويره أحيانا كثيرة. وقال بن تميم يناجي حيدر الخليج مناجاة الذي يرسم صورة مملوءة بالحب. ورأى مرتاض أن اللغة شعرية جميلة مثقلة باللغة العالية.

طباعة Email