العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «دبي للثقافة» تختار مبدعات حافلة الفن في الدورة 9

    صورة

    أعلنت «هيئة دبي للثقافة والفنون» (دبي للثقافة)، بالتعاون مع مبادرة «الفن في المدينة»؛ عن اختيار الفنانات المحليات: الشيخة وفاء حشر آل مكتوم وعلياء بشر وإيمان الرئيسي، لإبداع الأعمال الفنية الخاصة بـ «حافلة الفن»، التي ستجوب دبي خلال الفترة الممتدة بين 19و21 الشهر الجاري.

    وتأخذ «حافلة الفن» ركابها، في عامها التاسع، في جولات فريدة عبر 3 مسارات لتعريفهم بالمشهد الثقافي وأبرز الوجهات الفنية في المدينة. إذ تتيح هذه المبادرة السبّاقة للفنانين في الدولة، فرصة العمل وفق منهج عرض مميز بكافة المقاييس، بما يمكنّهم من الوصول إلى شريحة أوسع من الجمهور في المدينة. وتنضوي «حافلة الفن» تحت راية «موسم دبي الفني»، المبادرة الفنية الرائدة والشاملة، التي تلقي الضوء على المشهد الثقافي والفني الغني في دبي.

    تصاميم ولمحة

    وسيعمل كل من الفنانين المكلّفين، على إعداد وتنفيذ تصاميمهم النهائية، خلال الأسابيع المقبلة، على أن تقدم مبادرة «الفن في المدينة» لمحة عن هذه التصميمات في الوقت المناسب. كذلك يأتي هذا الإعلان بعد أن كانت قد أعدت لجنة معنية متخصصة، عقب دعوة الفنانين من مختلف أرجاء الدولة لتقديم عروضهم، قائمة نهائية بالمشاركات لاختيار الأفضل منها لتكليف مبدعيها بإعداد أعمالهم الفنية المبتكرة خلال الأسابيع المقبلة. وستعرض الأعمال التي أبدعها الفنانون المكلفون، تحت شعار «المتحف المفتوح» على مواد تسويقية، قبل طباعتها ووضعها على «حافلة الفن» خلال الفترة الممتدة بين 19و21 الشهر الجاري، ما يسهم بتحويل الحافلة إلى قطعة فنية متنقلة.

    مؤهلات

    وتحمل الشيخة وفاء حشر آل مكتوم، مؤسسة ومديرة استديو «إف إن ديزاينز»، المتخصص، شهادة في إدارة الأعمال ودرجة البكالوريوس في الفنون والتصميم. كما إن الفنانة المصرية المقيمة في الشارقة، علياء بشر، درست لمدة عامين في «معهد الشارقة للفنون». أما الفنانة الإماراتية إيمان الرئيسي، فعُرضت أعمالها في عدة معارض، بما فيها قائمة الأعمال النهائية المشاركة ضمن «معرض جائزة الشيخة منال للفنانين الشباب»، ومعرض «مشروع أجنحة فن أبوظبي».

    «أشغال مدينيّة» تكشف عن التصميم الفائز في دورتها الافتتاحية

     

    أعلنت مبادرة التصميم الحضري «أشغال مدينيّة»، ضمن مبادرة «أيام التصميم دبي»2014-2015، التي أطلقتها «دبي للثقافة» و«حي دبي للتصميم»( d3) بهدف رعاية مواهب التصميم في المدينة، أمس، اسم الفائز في دورتها الافتتاحية، وهي المصممة آنا سونيي (مهندسة معمارية مجرية - مقيمة في دبي)، عن عملها بعنوان «مقعد البُمَرنج».

    أساس متين

    وفي هذه المناسبة، قال سعيد النابودة، المدير العام بالإنابة في «هيئة دبي للثقافة والفنون»: «تعد (أشغال مدينيّة) منصة إبداعيّة تهدف إلى اجتذاب أفضل مواهب التصميم في البلاد، لتشكّل جزءاً من الجهود المتضافرة الهادفة إلى ترسيخ مكانة دبي كوجهة للتصميم في المنطقة. إنها فرصة لتسليط الضوء على الإبداعات والمواهب لدينا، إضافةً إلى إسهامها بإبراز جماليات التصميم في المدينة».

    73 قطعة

    ومن المقرر نصب التصميم الفائز: المقعد بطول (3.6 م)، في قلب المشهد الحضري لـ «حي دبي للتصميم» (d3)، المركز الإبداعي الجديد في دبي. وذلك بواسطة «بينَكل إنتيريورز» و«راجستان للأثاث». ويتألّف «مقعد البُمَرنج» من 73 قطعة مصنوعة من خشب خاص مستقدم من بورما.

    طباعة Email