مواكبة

تطبيقات ذكية لجائزة الشيخة فاطمة بنت هزاع بن زايد

أدخلت جائزة الشيخة فاطمة بنت هزاع بن زايد آل نهيان لثقافة الطفل العربي تطبيقات الآيباد على قصص الجائزة والألعاب التربوية في سابقة هي الأولى من نوعها في الوطن العربي. تأتي هذه التطبيقات التي يمكن الاطلاع عليها من خلال «آبل ستور» تحت عنوان فاطمة بنت هزاع، تجسيداً لتواصل الشيخة فاطمة بنت هزاع بن زايد آل نهيان مع مستجدات العصر في مجال أدب الأطفال، وتمثل نظرة مستقبلية واستيعابا كبيرا من الشيخة فاطمة بنت هزاع لاحتياجات الطفل العربي في هذا العصر، عبر تقديم المعلومة له في قالب محبب وبنكهة يستسيغها على جهازه المفضل.

ومن أجل نشر وتعميم الفكرة على المستوى المحلي عرضت الجائزة مجموعة من تطبيقات قصصها التفاعلية في مهرجان طيران الإمارات للآداب، الذي اختتم مؤخراً. وقالت ميسون بربر من الهيئة العليا للجائزة التي قدمت العرض إن القصص صممت، ضمن هذه التطبيقات بشكل يجذب اهتمام القارئ الصغير.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات