بمشاركة 45 معرضاً محلياً ودولياً من 18 دولة

حاكم الشارقة يفتتح مهرجان الفنون الإسلامية

حاكم الشارقة أثناء جولته في المعرض تصوير: يونس يونس

افتتح صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، مساء أمس، مهرجان الفنون الإسلامية في دورته الخامسة عشرة، الذي يستمر لمدة شهر، وتنظمه إدارة الفنون بدائرة الثقافة والإعلام في الشارقة، بمنطقة الشويهين بمدينة الشارقة، وكذلك في مدن المنطقة الشرقية والمنطقة الوسطى، حيث تتنوع المشاركات المحلية والدولية، لتصل الأعمال المعروضة إلى 1700 عمل.

نمثل 45 هعرضا محليا ودوليا من 18 دولة. وعقب وقائع الافتتاح، قام صاحب السمو حاكم الشارقة، يرافقه الشيخة حور بنت سلطان بن محمد القاسمي رئيس مؤسسة الشارقة للفنون، والحضور، بجولة تفقدية لمختلف الأجنحة المشاركة، تعرف خلالها إلى نماذج فنية لإبداعات الخط العربي، قدمها فنانو الخط والحرف العربي، كما استمع إلى شرح من السيد هشام المظلوم مدير إدارة الفنون بدائرة الثقافة والإعلام، عن الأجنحة وأصحاب الأعمال المشاركة في فعاليات المهرجان، والتي تنوعت بين اللوحة، والفيديو، والمجسمات، والأعمال التركيبية.

كما اطلع سموه خلال الجولة على أعمال فنية تنتمي للفنون التطبيقية والغرافيك والخزف والحلي والسجاد.

يذكر أن مهرجان الفنون الإسلامية انطلق قبل 15 عاماً، بدعم ورعاية صاحب السمو حاكم الشارقة، في إطار النهوض بالفنون الإسلامية ومبدعيها، وقد ارتكز المهرجان في دوراته الأولى على معرض «المرئي والمسموع»، الذي خصص لنتاجات الفنانين المحليين، إلى أن تطور لاحقاً باستضافة المعارض الدولية الكبرى، وتخصيص مجموعة من الشعارات الفنية لبعض الدورات التي عقدت في مطلع العقد الثاني من عمر المهرجان، من أبرزها طريق الحرير، وفلك الفسيفساء، والنقش والمنمنمات، وقد بات المهرجان من الفعاليات الدولية الكبرى والمتفردة على المستوى الدولي.

ويحتفي المهرجان خلال دورتين مقبلتين، هما الدورة 16 و17، باختيار الشارقة عاصمة للثقافة الإسلامية، ومن المرجح أن تشهد فعاليات المهرجان تطوراً كبيراً، خاصة أنه سيفتتح فعاليات العاصمة الإسلامية في مطلع 2013، ويختتمها في نهاية العام ذاته ومطلع 2014.

حضر وقائع افتتاح المهرجان الشيخ عصام بن صقر بن حميد القاسمي رئيس مكتب سمو الحاكم، والشيخ سالم بن عبد الرحمن بن سالم القاسمي مدير مكتب سمو الحاكم.

كما حضر الافتتاح سعادة محمد جمعة بن هندي رئيس المجلس الاستشاري لإمارة الشارقة، وسعادة عبد الرحمن بن علي الجروان المستشار في الديوان الأميري، وسعادة سالم عبيد الحصان الشامسي رئيس المجلس البلدي لمدينة الشارقة، وسعادة جمال الطريفي المستشار في مكتب سمو الحاكم.

كما حضر الافتتاح عدد من كبار المسؤولين، وسعادة تامر منصور سفير جمهورية مصر العربية لدى الدولة، وعدد من قناصل الدول العربية والأجنبية المعتمدين لدى الدولة في دبي، وجمع من الفنانين والمهتمين بالحركة التشكيلية والفنية.

 

 

 

فعاليات

 

 

 

يشتمل المهرجان على عدد من الفعاليات، منها المعارض والندوات الدولية، وورش عمل وملتقيات، ومسابقات ودورات وعروض فنية، حيث يبلغ عدد المعارض المشاركة 45 معرضاً محلياً ودولياً، تنتمي لـ 18 دولة، من بينها الإمارات والسعودية وقطر وبريطانيا وأميركا وفرنسا وتركيا وأذريبجان ومصر وفلسطين ولبنان والعراق والسودان والهند، كما يشمل المهرجان 19 ندوة ومحاضرة، و77 ورشة عمل، و15 عرض فيديو، وحفل إنشاد على هامش المهرجان.

 

 

طباعة Email