«ذي غودفاذر 3» في صالات السينما

أعلنت شركة «باراماونت» للإنتاج أول من أمس، أن توليفاً جديداً لفيلم «ذي غودفاذر 3»، وهو الجزء الأخير من ثلاثية المخرج فرنسيس فورد كوبولا السينمائية الشهيرة التي تتناول عالم المافيا، ستعرض في السينما اعتباراً من ديسمبر المقبل.

ويشكّل هذا الفيلم تتمة اثنين من أهم الأفلام الكلاسيكية في السينما الهوليوودية، لكنه قوبل بالانتقادات لدى عرضه، قبل أن يتبرأ منها كوبولا نفسه جزئياً. وأوضحت «باراماونت» أن توليفاً جديداً سيُجرى للفيلم يحترم أكثر «الرؤية الأصلية» للمخرج ولكاتب السيناريو ماريو بوتزو.

وقال كوبولا في بيان تلقت وكالة فرانس برس نسخة منه «أعددت بداية جديدة وخاتمة جديدة لهذه النسخة، وأعدت ترتيب بعض المشاهد والمحطات الموسيقية».

وأضاف أن «هذه التغييرات، إضافة إلى ترميم الصور والصوت، تجعل الجزء الختامي (من الثلاثية) ملائماً أكثر» للفيلمين الأولين منها، «ذي غودفاذر» و«ذي غودفاذر 2». وأكّد أن هذه التغييرات تُحقِق ما كان يرغب به في الأساس.

ومن المتوقع أن تُعرضَ النسخة المحدثة من «ذي غودفاذر 3» في صالات السينما في ديسمبر المقبل، لمناسبة مرور 30 عاماً على الفيلم، على أن يتوافر لاحقاً على منصات البث التدفقي. ويتناول الجزء الأخير هذا من الثلاثية محاولة مايكل كورليوني (يؤدي دوره آل باتشينو) إخراج عائلته من عالم المافيا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات