City Lights

بعد مرور 3 سنوات على ظهور السينما الناطقة، أطل الممثل تشارلي شابلن، بفيلمه الصامت «أضواء المدينة» (City Lights)، آنذاك بدت تلك الخطوة أشبه بمخاطرة، في ظل توجه الجمهور نحو السينما الناطقة، ولكن تشارلي كان عكس ذلك، حيث أثبت عبر مضيه في إنتاج هذا الفيلم وفاءه للسينما الصامتة، التي عشقها كثيراً، فجاء «أضواء المدينة» تحفة سينمائية خالصة، تضم بين ثنايا حكايتها كل تناقضات الحياة، بدءاً من الكوميديا والقسوة ومروراً بالخير والشر، وليس انتهاءً بالإيثار والروح الإنسانية، التي تمثلت في عودة البصر لبائعة الزهور الكفيفة التي أحبها تشارلي، وعرفته من خلال لمسة يديه فقط، فحكاية الفيلم الذي يعد واحداً من أجمل كلاسيكيات السينما العالمية، تدور حول شخص فقير، يمر مصادفة ببائعة زهور، ليكتشف لاحقاً أنها عمياء، تعتقد الفتاة أنه أحد الأثرياء لشده كرمه معها، ولكنهما يقعان في شباك الغرام، الأمر الذي يحفز «تشارلي» للسعي في سبيل إعادة البصر إلى عشيقته، ولأجل ذلك يبدأ جمع المال لينجح في إعادة البصر إليها.

سيناريو وإخراج وإنتاج: تشارلي شابلن

بطولة: تشارلي شابلن، فيرجينيا تشيرل

فلورنس لي، وهاري مايرز

سنة الإنتاج: 1931

طباعة Email
تعليقات

تعليقات