«شارع حيفا»

نحو عام 2006، يأخذنا المخرج العراقي مهند حيال، عبر فيلمه «شارع حيفا»، الذي يعد أولى تجاربه الروائية الطويلة، في رحلة نزور فيها شارع حيفا بالعاصمة العراقية بغداد، والذي يعد أحد أخطر الأماكن التي تعاني من الحرب الأهلية والعنف الذي التهم المدينة، يذهب أحمد، الرجل الأربعيني ليطلب يد سعاد، ولكن لسوء الحظ يُصاب تحت منزلها بطلقة في قدمه من قناص متمركز على أحد الأسطح، حيث تعصف به هو الآخر أزماته وهمومه. تحاول سعاد إنقاذ حياة أحمد، ولكن بلا جدوى، فسلام يمنع الجميع من الاقتراب من أحمد، وعندما تلجأ ابنتها نادية لجارتهم دلال أملاً في أن تساعدهما، ينفضح تواطؤ السكان الآخرين. الفيلم الذي سيعرض ضمن فعاليات الدورة 41 لمهرجان القاهرة السينمائي الدولي، والذي ينطلق في 20 الجاري، استطاع خلال جولته العالمية أن يقتنص 6 جوائز، من بينها أفضل فيلم من مهرجان بوسان السينمائي الدولي في أكتوبر الماضي، وجائزة لازار فيلم وجائزة شركة هكه للتوزيع السينمائي من ورشة تكميل التابعة لأيام قرطاج السينمائية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات