من «ولادة نجمة» إلى «الأرملة»

لم يكد فيلم «ولادة نجمة» (A Star Born) يكمل عامه الأول، حتى انهالت العروض على المغنية ليدي غاغا، التي تمكنت من اقتناص أوسكار أفضل أغنية عن فيلم «ولادة نجمة»، الذي واجهت فيه الممثل برادلي كوبر، ويبدو أن غاغا قد عثرت أخيراً على فيلمها التالي، الذي ستعمل فيه تحت إدارة المخرج ريدلي سكوت، صاحب البصمة الذهبية، التي تركها على أفلام عديدة على رأسها «الين» و«أمريكان غانغستر».

الفيلم الجديد لم يحمل عنواناً بعد، ولكن وفق ما أفاد به موقع «ديدلاين» فإنه سيلقي الضوء على أسرة غوتشي، وتحديداً موريزيو غوتشي، حفيد مؤسس العلامة التجارية المشهورة، غوتشيو غوتشي، وأشار الموقع إلى أن ليدي غاغا، سيسند لها لعب دور اتريزيا ريغاني، الزوجة السابقة لموريزيو، والتي لقبت لاحقاً باسم «الأرملة السوداء»، بعد محاولتها تدبير اغتيال موريزيو في إيطاليا عام 1995، وحكم عليها بالسجن 18 عاماً، حيث أطلق سراحها قبل ثلاث سنوات، ومحاولة أتريزيا ريغاني هذه جاءت بعد ترك موريزيو لها بعد زواج دام لـ 12 عاماً، وتزوج من شابة صغيرة.

الموقع المهتم بالشأن السينمائي، أكد أن الفيلم مقتبس عن كتاب «بيت غوتشي» من تأليف سارة جاي فوردن، التي سردت فيه حكاية محاولة القتل المثيرة، والتي كان يمكن أن يذهب مريزيو ضحية لها، إلا أن اللافت بأن العمل الجديد، والذي تولى تأليف نصه روبرتو بينتيفنا، لم يعرف بعد موعد لصدوره، أو حتى البدء بأعمال تصويره، لا سيما أن ريدلي سكوت مشغول حالياً في التحضير لفيلمه (The Last Duel)، والذي لم يبدأ تصويره بعد. اختيار غاغا، لتجسيد دور «الأرملة السوداء» لقي اهتماماً عالياً في معظم المواقع المهتمة بالشأن السينمائي، والتي عرجت في تقاريرها على مسيرة غاغا السينمائية، حيث اعتبرت بعض المواقع ومن بينها «ديدلاين» أن الفيلم الجديد، سيمثل فرصة جديدة لغاغا، لأن تظهر إمكاناتها في التمثيل.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات