المخرج الدنماركي فون ترير يعود إلى «كان السينمائي»

بعد سبع سنوات من اعتبار المخرج الدنماركي لارس فون ترير شخصية غير مرغوب فيها في مهرجان كان السينمائي؛ لادعائه مازحاً ذات مرة بأنه نازي، أعلن المهرجان السماح بعودته للمشاركة هذا العام. وأعلن منظمو المهرجان، نبأ عرض فيلمه الجديد «ذا هاوس ذا جاك بيلت» أو «المنزل الذي بناه جاك» في النسخة الـ71 للمهرجان الشهر المقبل.

وسيعرض الفيلم، الذي يقوم ببطولته مات ديلون، في دور قاتل محترف، خارج المنافسة، وهو ما يعني أنه لن يسعى للحصول على أي من جوائز المهرجان المرموقة.

وصدم فون ترير مؤتمراً صحفياً بمهرجان «كان» عام 2011 بمناسبة العرض الأول لفيلمه «ميلانكوليا» أو «السوداوية» بالقول إنه «نازي»، مما دفع المهرجان إلى اعتباره شخصاً غير مرغوب فيه. وسيعرض المهرجان في نسخته الـ71 على قائمة المنافسة الرئيسية هذا العام 21 فيلماً، وسيختتم أعماله في 19 مايو المقبل بعرض فيلم «الرجل الذي قتل دون كيشوت» للمخرج الأميركي البريطاني تيري جيليام.

تعليقات

تعليقات