00
إكسبو 2020 دبي اليوم

من أبرز مرافق هوليوود ويسهم بتطوير عجلة الإنتاج الدرامي والسينمائي في المنطقة

«ستار غيت» وجهة المنتجين في «دبي للاستوديوهات»

أحد مشاهد مسلسل «تحالف الصبار» بعد العمل عليه في «ستار غيت» - من المصدر

ت + ت - الحجم الطبيعي

 نقلة نوعية أحدثها التطور التكنولوجي في عمليات تصوير وإنتاج الأفلام والمسلسلات الدرامية، فمن خلالها لم تعد شركات الإنتاج بحاجة إلى التصوير في المناطق الخارجية، وأصبح بإمكانها إنجاز أي فيلم أو مسلسل داخل جدران استوديوهات مزودة بما يعرف بـ«غرين سكرين» (الشاشة الخضراء)، والتي يتم فيما بعد استبدالها بأي خلفية ينص عليها السيناريو، أو يريدها مخرج العمل.

وهي العملية التي يتولى استوديو «ستار غيت» الذي يتخذ من مدينة دبي للاستوديوهات مكاناً له، القيام بها، بعد الانتهاء من تصوير العمل بالكامل داخل الاستوديو، ليتيح أمام الشركة المنتجة للمسلسل إمكانية اختيار مواقعها من بين أكثر من 4500 موقعاً حول العالم، ما يجعل منه قبلة للمنتجين في مدينة دبي للاستوديوهات.

أعمال درامية

منذ افتتاحه في يوليو الماضي بمدينة دبي للاستوديوهات، أنجز استوديو «ستار غيت» العديد من الأعمال الدرامية وأبزرها مسلسل «سرايا عابدين»، الذي عرض في رمضان الماضي، وكذلك مسلسلا «تحالف الصبار» و«فرصة ثانية» وغيرها.

وتمكن الاستوديو خلال 4 أشهر فقط من تنفيذ نحو 4500 لقطة، بحسب تأكيدات مديره العام في الشرق الأوسط ريهان مالك لـ«البيان»، والذي قال إن طاقم عمله يعكف حالياً على إنجاز مسلسل «سرايا عابدين 2»، مشيراً إلى أن اختيار المواقع المطلوبة يتم بناءً على متطلبات السيناريو نفسه.

تقنيات متطورة

افتتاح استوديو «ستار غيت»، والذي يعد واحداً من أبرز استوديوهات هوليوود، في دبي، منح مدينة دبي للاستوديوهات بعداً آخر، وعزز امتلاكها لمجموعة استوديوهات متطورة تقنياً، ويؤكد ريهان مالك أن وجود هذا الاستوديو في دبي يمكنه المساهمة في تطوير عجلة الإنتاج الدرامي والسينمائي في دبي والمنطقة..

قائلاً إن وجود (ستار غيب) يوفر من التكاليف التي تتحملها شركات الإنتاج خلال تصويرها لأعمالها الدرامية، فضلاً عن توفيره للوقت الذي يحتاجه تصوير العمل، لا سيما أن التصوير داخل الاستوديو يسهم في ضبط الصوت والحركة مقارنة مع التصوير الخارجي.

تحالف الصبار

مسلسلا «تحالف الصبار» و«فرصة ثانية» واللذان تم تصويرهما بالكامل بمدينة دبي للاستوديوهات، شكلا باكورة عمل «ستار غيت» في دبي، ليأتي من بعدها الجزء الأول من مسلسل «سرايا عابدين»، وبحسب تأكيدات مالك، يعكف طاقم عمل الاستوديو حالياً على إنجاز الجزء الثاني من «سرايا عابدين»، والذي قال إنه يتكون من 12 حلقة..

مشيراً إلى أن تحديد العدد النهائي لحلقات المسلسل يعود إلى القناة التي ستعرضه. رغم وجود مشاهد من بيروت والقاهرة ونيويورك في مسلسل «تحالف الصبار» إلا أن المتابع لها سيفاجأ بأن العمل تم تصويره كاملاً في دبي، وإن إدخال مشاهد بيروت والقاهرة ونيويورك تمت في استوديو «ستار غيت».

راجي حنا مشرف في إف إكس في الاستوديو، قال: تمتلك استوديوهات «ستار غيت» مكتبة ضخمة من المواقع الحية يتجاوز عددها 4500 موقع حول العالم، وهي مصورة بطريقة تلائم الأفلام والمسلسلات. وأشار إلى أنه في حالة عدم وجود صور الموقع المطلوب لدى الاستوديو، تقوم طواقمه بتصويره فوراً بتقنية «360 درجة» لضمان انسيابية الحركة في المشهد، وإضافته إلى المكتبة.

ويشير راجي إلى أن الفترة الزمنية التي يستغرقها العمل على الأفلام عادة تكون أطول من المسلسلات، مؤكداً أن إنجاز الفيلم الواحد قد يستغرق فترة تتراوح بين 6 إلى 12 شهراً، مبرراً ذلك بحاجة الأفلام إلى تفاصيل دقيقة، في حين أن فريق عمل الاستوديو يحتاج خلال عمله على أي مسلسل إلى نحو أسبوعين للانتهاء من حلقة واحدة.

طباعة Email