محمد سعد يتطلع لكوميديا الفولت العالي

«مهرجان رائع بكل ما فيه»، هكذا وصف الفنان المصري محمد سعد «دبي السينمائي»، معبراً عن سعادته باحتفاء المهرجان بالسينما العربية، من خلال الموسوعة التي سلطت الضوء على أهم مئة فيلم عربي، وقال: كرم المهرجان أهم الإبداعات السينمائية، وأشاد بها وأثنى عليها، وكنت أتمنى حضور المهرجان بدوراته التسع الماضية، وأشعر بالندم لعدم تواجدي فيه سابقاً.

وأشار سعد إلى أن المهرجان يضم مجموعة متميزة من الأفلام ذات فكر جديد ومختلف، إلا أنه يعاني نقصاً في الأفلام الكوميدية التي تفجر القاعات بالضحك، وقال: هناك أفلام كثيرة رائعة، ولكن أغلبها يمتاز بطعم ولون أكاديمي، وبرأيي اننا بحاجة إلى الدخول إلى قلب الكوميديا، وتقديم جرعة كوميدية مكثفة بـ"فولت" عال، ما يجعل القاعات السينمائية تضج بالضحك، وهذا ما تحتاجه المهرجانات للخروج عن إطار المألوف.

وشدد سعد على أن الكوميديا رسالة، ومن خلالها يمكن تمرير رسائل مهمة، مشيراً إلى أن صناعة الفيلم الكوميدي أصعب من صناعة غيره.

وعن السينما المصرية والعربية قال: السينما المصرية في تطور مستمر، كما سعدت بتطور السينما العربية، وعلينا أن نحافظ على المستوى الذي وصلنا إليه اليوم والبناء عليه، ومن خلال المهرجانات وصل الإبداع السينمائي العربي إلى كل العالم، وهذا أمر نفتخر به كثيراً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات