رحيل النحات الياباني تاكيشي أندو صانع تمثال الكلب هاتشيكو

توفي النحات الياباني تاكيشي أندو، الذي صنع التمثال الحالي للكلب الشهير هاتشيكو الموجود بالقرب من محطة شيبويا في طوكيو، في مستشفى في طوكيو عن عمر يناهز 95 عامًا.

ويشتهر تمثال هاتشيكو بكونه نقطة لتلاقي الناس، كما يحظى بشعبية كبيرة بين السياح الأجانب، بحسب موقع (اليابان بالعربي).

وكان الكلب "هاتشيكو" ملكًا لأحد الأساتذة فى جامعة طوكيو، اعتاد مرافقته إلى محطة القطار عند ذهابه إلى العمل، وكان دائما ما ينتظره فى المحطة فى ميعاد العودة، وفى إحدى المرات انتظر الكلب كثيرا ولكن صاحبه لم يأتِ فى الموعد المحدد، طال الانتظار والكلب لم يبرح مكانه.

توفى صاحبه بأزمة قلبية، وبالتالى لم يعد هناك أملًا فى العودة من جديد، حاول الجميع إزاحته من مكانه على المحطة، إلا أنه كان مُصرا على الانتظار فى المكان نفسه، ولم يتخيل أحد أن يدوم انتظار الكلب عشرة أعوام كاملة على أمل أن يعود صديقه من جديد، وبمرور السنوات تحول هذا الكلب إلى أسطورة يابانية، خصوصا بعد أن كتبت الصحافة قصته، وقام المعلمون بتدريس قصته للطلاب فى المدارس على اعتبار أنه مثال للوفاء والتضحية.

أما فى العام 1934 فقام تاكيشي أندو بصنع تمثال من البرونز لهاتشيكو، وتم نصب التمثال أمام محطة القطار فى احتفال كبير، كما تناول الفيلم الأمريكى ” Hachi: A Dog’s Tale “، قصة هذا الكلب الذى رسخ أيقونة الوفاء في اليابان.

 

كلمات دالة:
  • تاكيشي أندو،
  • هاتشيكو،
  • طوكيو،
  • محطة شيبويا
طباعة Email
تعليقات

تعليقات