من أسرة فنية كويتية عريقة، عبدالرحمن الحريبي: أكتسب ثقة الجمهور من أعمالي الناجحة

الخميس 29 صفر 1424 هـ الموافق 1 مايو 2003 من الفنانين الشباب الذي قدموا للساحة الفنية الكويتية والخليجية مجموعة من الاغاني والالحان الجميلة الفنان عبدالرحمن الحريبي، ومن الاغاني التي اشتهر بها وعرف من خلالها جماهيريا اغنية «خلاص انسى... وبدل طيبتك واقسى.. حرام تكون صادق في زمن كاذب مع نفسه». ليست هذه الاغنية وحدها كانت بطاقة دخوله الساحة الفنية ولكن كانت هناك اغاني منها ترجى، آخر أخبارك، خبروها، تعال وغيرها من الاغاني . التقيناه في احدى زياراته لدبي وسألناه في البداية عن بداية التجربة وتطورها من الهواية الى الاحتراف. طريق الاحتراف ـ كيف كانت خطوتك الاولى نحو بوابة الفن؟ ـ البداية يمكن اعتبارها من خلال المشاركة في الحفلات الموسمية وهي منذ وقت مبكر، ولكن اعتبر الانطلاقة القوية والصحيحة مع انطلاق أول ألبوم لي في أكتوبر 1998 وبعد ذلك دعيت للمشاركة في حفلات وبرامج عديدة داخل الكويت وخارجها. ـ لماذا اعتبرت ألبومك الأول «نسيت الحب» بداية طريق الاحتراف؟ ـ الفنان عندما يشعر بأنه استطاع ان يثبت قدمه في الساحة الفنية ويحوز على اعجاب الجمهور، تصبح المسؤولية أكبر، بل والتحدي يصبح صعب جدا، لذلك وجدت أن طريق التفرغ للفن سوف يساعدني على العطاء الجيد، وأيضاً المنافسة. ـ تقول المنافسة.. ماذا تعني لك هذه الكلمة؟ ـ في الساحة الفنية مئات من الأصوات واذا حصرتها على مستوى الوطن العربي فسوف تتجاوز الالاف منها، واذا كان المنطق يقول انه لن يبقى إلا الجيد، فانني أعمل على أن أكون هذا الجيد، ولكن كيف فلا شك من خلال المنافسة الشريفة والبحث عن الجميل في الموسيقى وجمال الشعر الغنائي. ـ يلاحظ ان الفنان عبدالله الرويشد يقف في صف المؤيدين لك هل ذلك اعجاب بصوتك؟ ـ الفنان الصديق عبدالله الرويشد له مواقف غاية في النبل مع كافة الاصوات الموهوبة وهو من المشجعين لها، كما ان الجمهور يلعب دورا كبيرا في تشجيع الفنان الناشئ، ومن هنا ارى ان موهبتي في الغناء هي التي جعلت الجميع يقف معي في مشواري الفني. طفولة الموسيقى ـ المستمع لألبومك الاول يلاحظ أن عدداً من الشعراء والملحنين الكبار والمعروفين في الساحة الفنية وقفوا معك هل هي ثقة بصوتك؟ ـ اولا هذه شهادة من الذي شارك معي في البومي الاول كان شاعرا او ملحنا، وفي اعتقادي ان لولا قدراتي الفنية، لما شاركت معي اسماء لامعة مثل: العاني وعلي الفضلي ومشعل العروج وابراهيم التميمي وفهد الناصر واليوسف وسعود الراشد. ـ قلت في البداية إنك عشت في بيئة فنية وتأثرت بها كثيراً ولكن لابد من شخص معين تأثرت به اكثر من غيره؟ ـ حقيقة عشت طفولة فنية ومرحلة شبابية كانت الاكثر قرباً من الفن والموسيقى، اما من هو الشخص الذي كان له التأثيرالاكبر في حياتي فلا شك هوالوالد صالح الحريبي الذي زرع هذه الروح في نفسي، وثبتها عمي الفنان احمد الحريبي وهو من الفنانين المعروفين جدا في الساحة الفنية الخليجية، اما الفنان الذي ساهم في وضعي في المكان المناسب فهو الصديق عبدالله الرويشد، فمنذ عام 1993 وهو يوجهني ويدفع بي للظهور على المسرح، وله الفضل الكبير في نجاحي الفني. ـ لماذا لم يلحن لك الفنان الرويشد؟ ـ لاتوجد اسباب سوى سفره المتواصل وعدم استقراره لفترة طويلة في الكويت، وبالرغم من ذلك فقد لحن لي من أشعار علي المساعد ولكن بعد هذا اللحن لم نلتق لتنفيذه . ـ الفنان عبدالرحمن هل وجدا تجاوباً جماهيرياً ؟ ـ الثقة من الجمهور لاتأتي مرة واحدة والا لانتهت في حينها،ولكنها تتنامى إن صح التعبير، مع كل عمل ناجح واعتقد ان التجربة الاولى وكما ذكرت لك حققت نجاحاً كبيراً وقبولاً جماهيرياً شجعني على تصوير بعض أعمال الألبوم بطريقة الفيديو كليب، وبسبب هذه الرغبة قمت مؤخراً بتصوير أغنية «نسيتي الحب» والتي ظلت تبث فترة طويلة عبرً الفضائيات العربية. فن الامارات ـاعطيت أغنية « نسيتي الحب» اهتماما كبيرا كما انك صورتها تلفزيونيا؟ ـ بصراحة لأنها أغنية اكتملت عناصرها، كما أن كاتبها صور العلاقة بين الحبيب والحبيبة بصورة درامية وجسد مفارقة غريبة لم توجد من قبل في النصوص العاطفية، فلاول مرة نجد أن الحبيبة هي التي تريد من حبيبها هجرها والابتعاد عنها رغم حبها له، وسوف يكون التصوير مترجماً لهذه المشاعر، ولكن هذا لايعني ان الاغنية استحوذت على باقي الاعمال فقد صورت ايضا اغنية غيرها بعنوان «هو هذا الذي أحبه» مع الفنان جابر الحربي وأغنية « تلعب بقلبي وايش عليك». ـ الفنان عبدالرحمن الحريبي هل هناك تعاون بينك وبين شعراء وملحنين من الامارات؟ ـ الحقيقة انني زرت الامارات مرات كثيرة ووجدت فيها انشطة وفعاليات فنية كبيرة بل ومذهلة، وكل فنان يود ان يصور او يسجل اعماله في دبي، اما فيما يخص التعاون مع فنانين وملحنين وشعراء من الامارات فهذا شرف كبير لي ولغيري من الفنانين الخليجيين وبصراحة الفنان الاماراتي حقق قفزة كبيرة في الانتشار والشهرة الفنية ولابد من ان يكون هناك تعاون جديد في المستقبل. حوار: جميل محسن

طباعة Email
تعليقات

تعليقات