بروسنان قلق على ابنه

الجمعة 19 شعبان 1423 هـ الموافق 25 أكتوبر 2002 بيرس بروسنان بطل افلام جيمس بوند قلق جداً من سلوكيات ابنه شون ما اضطره الى تحذيره من مغبه حياة الصخب والسهر في النوادي وشون 18 عاماً الذي يدرس التمثيل في احد المعاهد البريطانية اصبح وجهاً مألوفاً في النوادي الليلية التي كان يتردد عليها بصحبة صديقته عارضة الازياء كاتالينا جيرادو التي تكبره بعشرة اعوام. ويقال ان بيرس نصح ابنه بالابتعاد عن حياة الصخب، والنوادي والتركيز اكثر على دراسته. وكان شون قد تعافى مؤخراً من اصابات خطيرة تعرض لها في حادث سيارة منذ عامين عندما كان يجلس في سيارة يقودها احد الاصدقاء انحرفت وسقطت من اعلى جرف جبلي في ماليبو. وقد خضع المراهق آنذاك لست ساعات من الجراحة لاصلاح الكسور في عموده الفقري وامضى شهوراً وهو يتعافى من اصاباته. وبروسنان حسبما قيل متخوف من ان يسلك ابنه شون الطريق الذي سلكه ابن زوجته «كريس» الذي سقط في براثن الادمان وامضى شهوراً في السجن بسبب قيادته السيارة وهو تحت تأثير الكحول.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات