التلفزيون يشعل حرب الأجور، يحيى ونور وسميرة على قمة بورصة النجوم

السبت 13 شعبان 1423 هـ الموافق 19 أكتوبر 2002 أدى قرار قطاع الانتاج في التليفزيون المصري برفع أجر الفنان يحيى الفخراني من عشرة آلاف الى 13 ألف جنيه في الحلقة الواحدة، الى تذمر بعض الفنانين الذين طلبوا رفع أجورهم عن المسلسلات التي يجري تصويرها حاليا داخل الاستديوهات المصرية. ولم يحدث التذمر داخل قطاع الانتاج فقط، بل امتد الى شركة صوت القاهرة ومدينة الانتاج الاعلامي بمدينة السادس من أكتوبر، ويعتبر الفنان نور الشريف على قمة (بورصة) أجور الفنانين في شهر رمضان حيث يحصل على مبلغ 25 ألف جنيه عن الحلقة الواحدة بعد خصم الضرائب من الأجر، ليحصل على أجر اجمالي عن 30 حلقة من مسلسل (العطار وبناته السبعة) على نحو مليون جنيه، فيما تحصل سوسن بدر وماجدة زكي على 8 آلاف جنيه في الحلقة الواحدة من نفس المسلسل. وبرغم تربع نور على أعلى قائمة أجور الفنانين، فإن سميرة أحمد حصلت على أجر 20 ألف جنيه عن الحلقة الواحدة في مسلسل (أميرة في عابدين) ليصل مجموع ماتحصل عليه 900 ألف جنيه بعد خصم الضرائب، وبعدهما تأتي الفنانة يسرا التي تحصل على 17 ألف جنيه عن الحلقة الواحدة في مسلسل (أين قلبي)، ونفس الأجر تحصل عليه ميرفت أمين في مسلسل (يحيا العدل). أما الفنانة الهام شاهين فقد ابرمت عقدا مع اسماعيل كتكت على أجر يصل الى 25 ألف جنيه عن الحلقة الواحدة، بزيادة عن حسين فهمي الذي يحصل على مبلغ 24 ألف جنيه عن الحلقة، من مجموع 15 حلقة هي مجمل مسلسل (الامبراطور) الذي يجري تصويره بطريقة المنتج المنفذ. ويتفاوت اجر حسين فهمي من مسلسل لآخر، حيث حصل على اجر 9 آلاف جنيه عن الحلقة الواحدة في مسلسل (تحت الربع)، بينما يحصل الفنان محمود ياسين على أجر 9 آلاف جنيه عن دوره في مسلسل (العصيان)، وقد رفع اجره الى 12 ألف جنيه في مسلسل (اللؤلؤ المنثور) ليحصل على أجر اجمالي 360 ألف جنيه.وهناك فنانون لم تتجاوز أجورهم العشرة آلاف جنيه عن الحلقة الواحدة، منهم حسن يوسف الذي يحصل على 9 آلاف عن دوره في مسلسل (أمير الدعاة) ويصل اجمالي أجره الى 300 ألف جنيه تقريبا بسبب تجاوز الحلقات 32 حلقة درامية. ويأتي يوسف شعبان في نفس المرتبة، حيث يحصل على أجر 9 آلاف جنيه عن دوره في مسلسل (أميرة في عابدين)، ونفس الأجر تحصل عليه حنان ترك في المسلسل ذاته، بينما يحصل محمد رياض المشارك في بطولة المسلسل على أجر 6 آلاف جنيه عن الحلقة الواحدة، فيما يحصل على 7 آلاف جنيه عن الحلقة في مسلسل (شربات) مع نرمين الفقي التي تحصل على 8 آلاف جنيه شاملة الضرائب. أما مصطفى فهمي فيحصل على أجر 4 آلاف جنيه عن الحلقة الواحدة في مسلسل (يحيا العدل) مع ميرفت أمين، وهو نفس أجر محمود قابيل عن مشاركته في بطولة مسلسل (أين قلبي). ووصل أجر الممثلة الشابة منى زكي 7 آلاف جنيه عن الحلقة، بعد ان كان 4 آلاف، وقرر قطاع الانتاج أيضا رفع اجر لوسي من 2000 إلى 6500 جنيه عن الحلقة، وأحمد راتب من 3000 إلى 3500. وقامت مدينة الانتاج الاعلامي برفع أجر الفنانة عبلة كامل من 4000 إلى 7500 جنيه في مسلسل (أين قلبي)، ورفعت أجر نورهان من 1500 الى 3000 جنيه في مسلسل (وحلقت الطيور نحو الشرق)، وهو نفس الأجر الذي تحصل عليه رانيا فريد شوقي في مسلسل (جحا المصري) حيث كانت قد طلبت رفع أجرها من 2000 جنيه عن الحلقة الواحدة وتم زيادتها إلى 3000 جنيه. ونال الموسيقار عمار الشريعي أعلى أجر في تاريخ الملحنين، حيث حصل على 400 ألف جنيه عن الموسيقى التصويرية والألحان لمسلسل (جحا المصري) وانتهى من تلحين 30 أغنية بجانب موسيقى التتر. وهناك العديد من النجوم والنجمات طلبوا رفع أجورهم، وحتى الآن لم تتم الموافقة لهم.. ومنهم: دلال عبدالعزيز التي تحصل على 7 آلاف جنيه في الحلقة من مسلسل (زمن عماد الدين)، ورياض الخولي الذي مازال يحصل على مبلغ 4 آلاف جنيه عن الحلقة في مسلسل (البشكار)، وأيضا نفس الاجر حصل عليه الفنان كمال أبورية في مسلسل (قاسم أمين)، وأحمد خليل في معظم أعماله، وعزت أبوعوف وأبوبكر عزت يحصلون على نفس المبلغ. وكان هؤلاء الفنانون قد طلبوا أكثر من مرة رفع أجورهم دون جدوى، ومنهم أحمد عبدالعزيز الذي مازال يحصل على مبلغ 5 آلاف جنيه عن الحلقة الواحدة، بينما تحصل ميرنا وليد على اجر 1500 جنيه عن دورها في مسلسل (قاسم أمين) ولم يوافق قطاع الانتاج على رفع أجرها حتى الآن. وتأتي أجور الفنانين، التي غالبا ماتكون في غاية السرية، مثار جدل في الأوساط الفنية.. خاصة بالنسبة لأجور نجوم الصف الأول، أو مايطلق عليهم (نجوم الصفوة). القاهرة ـ خالد محيي الدين:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات