قبل عرضه في رمضان، كمال أبو ريه يكشف سر العلاقة بين «قاسم أمين ونازلي فاضل»!

الثلاثاء 9 شعبان 1423 هـ الموافق 15 أكتوبر 2002 أخيرا وبعد أكثر من عامين انتهت المخرجة إنعام محمد علي من تصوير حلقات «قاسم أمين» التي تعرض خلال شهر رمضان المقبل في مصر و6 دول عربية اشترت حق عرض هذا المسلسل منذ عام ونصف. ويقول الفنان كمال أبو ريه الذي يجسد شخصية «قاسم أمين» في هذه الحلقات التي كتبها محمد السيد عيد أنه يضيف نجاحا جديدا إلى اسمه بتقديم هذا العمل بالرغم من الإجهاد الذي اصابه وتعرض له على مدى عامين حيث تهتم المخرجة أنعام محمد علي بأدق التفاصيل التي تساعد على نجاح المسلسل عند عرضه وهو نفس الشئ الذي فعلته في حلقات «أم كلثوم» التي مثلت فيها دور الشاعر أحمد رامي وإرتفعت من خلاله أسهمي في تقديم الاعمال الجادة التي تساعد الممثل الجيد على إستخدام كل أدواته في مواجهة الكاميرا. ـ كيف جاء إستعدادك لتمثيل شخصية قاسم أمين ؟ ـ جاء إستعدادي لتمثيل شخصية «قاسم أمين» مختلفا عن إستعدادي لأية شخصية أخرى لأن حياة هذا الرجل مليئة بالأحداث الثرية والمثيرة معا فيكفي أن تعلم أنه كان في البداية من أشد المهاجمين لممارسة المرأة لأي دور فعال في الحياة ثم فجأة يصبح هو صاحب فكرة تحرير المرأة ويخوض بسببها العديد من المعارك الاجتماعية حتى يتمكن من وضعها على الطريق الصحيح في حركة نسيج المجتمع لتصبح إلى جانب الرجل عنصرا فعالا ومؤثرا في إعادة صياغة الحياة. ويضيف كمال أبو ريه إنه بعد ان تسلم سيناريو الحلقات من المؤلف محمد السيد عيد ظل عاكفا على إعداد ملف كامل عن الجانب الشخصي في حياة قاسم أمين وعثر على صورة واحدة له من بين مجموعة صور فوتوغرافية قديمة كان يحتفظ بها بعض الأصدقاء فأخذ يدرس ملامحها بدقة شديدة حتى يصل إلى التوحد معها وبالفعل بدأ أيضا في دراسة خطوط الموضة التي كانت سائدة في عصره ثم أخذ في أجراء بروفات بمفرده على تغير الملامح لتتفق مع الشكل الأصلي لقاسم أمين بجانب قيامه بإرتداء الملابس التي تتمشى مع الفترة الزمنية التي عاش فيها وكان معروفا عنه أنه رجل أنيق. وبعد ذلك بدأت بروفات أخرى مع المخرجة أنعام محمد علي قبل مواجهة الكاميرا وعندما اتفقنا على الشكل النهائي لقاسم أمين بطل الحلقات دارت الكاميرا ولم تتوقف على مدى عامين ونصف إلى أن صورنا اللقطة الأخيرة منذ عدة أيام في مدينة الإنتاج الإعلامي وسط زغاريد الفرح من الزملاء والزميلات. وكانت المخرجة أنعام محمد علي طوال هذه الفترة تحرص على التصوير بجانب عمل المونتاج للحلقات التي تم الإنتهاء منها بشكل نهائي لذلك فالمسلسل أصبح جاهزا للعرض قبل حلول شهر رمضان بوقت كاف. ـ وما هي حكايتك مع غرفة «قاسم أمين» التي حرصت على تأسيسها داخل بيتك؟ ـ في الواقع خصصت هذه العرفة لوضع دولايب خاصة بداخلها البدل وأربطة العنق والقمصان والقبعات وكل الاكسسورات الأخرى التي إستخدمها في مراحل تطور الشخصية وأنا أحتفظ دائما بالملابس الفنية ولا أستغني عنها لأنها جزء مهم من تاريخي كممثل وشاهده على العصر الذي أعيش فيه. وإلى جانب ذلك قمت بتكوين مكتبة خاصة «بقاسم أمين» تضم كل مؤلفاته مع غيرها من المؤلفات الأخرى ولعل من أهمها كتاب للدكتور محمد عماره يتحدث عن التكوين الفكري لهذا المفكر الكبير وحرصت في نفس الوقت على شراء مجموعة قديمة من المجلات كانت قد أفردت صفحاتها لعرض صفحات مطولة من كتاب «تحرير المرأة» وحصلت أيضا على مخطوطة تتحدث عن كتابه الأخر «المرأة الجديدة» ومن هنا كان لابد أن يكون لقاسم أمين غرفة خاصة داخل بيتي تضم كل تلك المقتنيات والتي كان من بينها أيضا مذكراته التي كتبها بعنوان «كلمات». ويؤكد كمال أبو ريه أن كتابي قاسم أمين «تحرير المرأة» و«المرأة الجديدة» يعتبران ثورة إجتماعية موازية للنهضة والثورة السياسية التي قام بها مصطفى كامل وسعد زغلول فهي مجموعة ثورات تكمل بعضها بعضا لتصنع هذا العصر الذي عاش فيه. ـ البعض يردد أن مسلسل «قاسم أمين» عبارة عن دراما تسجيلية فهل هذا صحيح؟ ـ حلقات قاسم أمين دراما إجتماعية ترصد حركة المجتمع منذ عام 1879 أي منذ خروج الخديو إسماعيل من مصر وتولى الخديو توفيق بدلا منه حتى وفاة قاسم في أبريل عام 1908 وهي فترة شديدة الخضوبة زاخرة بأحداث خطيرة لايمكن إغفالها فمثلا على سبيل المثال المسلسل يستعرض ضمن أحداثه مظاهرة عرابي وجنوده عام 1881 ثم الإحتلال الإنجليزي لمصر وولاية الخديوي «عباس» الذي تمرد على الإحتلال وظهور مصطفى كامل وحادثة دنشواي، وبدء الاعداد لإنشاء الجامعة المصرية. وفي جزء أخر من المسلسل يوضح المؤلف محمد السيد عيد قصة حياة قاسم أمين منذ أن كان طالبا في مدرسة الإدارة والألسن وسفره إلى جامعة «مونبلييه» بفرنسا للحصول على ليسانس الحقوق ورحلة تكوينه الفكري وتمسكه بتنفيذ خطوات الإصلاح في تركيبة المجتمع المصري عن طريق تحرير المرأة من قيود الرجل. ولأن أحداث المسلسل ثرية فهو يتعرض لعصر كامل وليس لحياة قاسم أمين بمفرده لذلك تظهر بين أحداث الحلقات شخصيات مهمه عاصرت هذا المفكر الكبير مثل محمد عبده، وسعد زغلول، ومصطفى كامل، وأحمد لطفي السيد، وطلعت حرب، وأحمد شوقي، وحافظ ابراهيم وغيرهم من الرموز السياسية والفنية والاقتصادية. ـ وكيف قامت المخرجة انعام محمد علي بإختيار بقية نجوم العمل الذين بشتركون معك في بطولة حلقات «قاسم أمين»؟ ـ بعد أن استقرت المخرجة الكبيرة انعام محمد على تحديد الرؤية الفنية التي تقدم بها العمل بدأت عملية إختيارات الممثلين وكلفتني بدور «قاسم أمين»، وقالت في أسباب إختيارها لي لأداء هذه الشخصية ان قاسم أمين كان رجلا إنطوائيا خجولا، لكنه جريء على الورق وعنيد وأنت تتوافر فيك هذه الصفات. ثم سألتها عن بقية زملائي الممثلين، فقالت انها إختارت جمال عبدالناصر لدور سعد زغلول في شبابه، وأحمد خليل لدور والد «قاسم أمين»، ونادية رشاد والدته، وميرنا وليد تمثل شخصيتين «سلافا» و«وسيلة».. وماجدة الخطيب زوجة الأب، ونورهان لدور زوجة «قاسم أمين»، وهبة توفيق «صفية زغلول»، وسعيد عبدالغني «مصطفى باشا فهمي» - والد صفية زغلول - وتوفيق عبد الحميد لدور «الإمام محمد عبده» وأحمد الشافعي «مصطفى كامل» وخالد العسيوي «حافظ إبراهيم» وأيمن عزت «أحمد لطفي السيد» ومنال سلامة «الأميره نازلي فاضل» وهي ابنة الأمير مصطفى فاضل صاحب أكبر مكتبه علميه آنذاك وخصصت في بيتها صالونا تستقبل فيه صفوة المثقفين وكونت أول ناد أدبي كان من رواده جمال الدين الأفغاني وتصدت لهجوم «قاسم أمين» على المرأة الذي نشره في جريدة «المؤيد» وطلبت من الشيخ محمد عبده أن يتدخل لديه لوقف تلك المقالات التي وصفتها بأنها أشبه بالسموم الخطرة ودعته إلى زيارتها في الصالون لمناقشته فيما يكتبه عن المرأة.وبالفعل قام «قاسم أمين» بزيارة الصالون الأدبي للأميرة نازلي فاضل وهناك التقى مع عدد كبير من المثقفين في شتى المجالات وحدث له تحول خطير في أفكاره وبهرته ثقافة الأميره «نازلي» التي تتحدث الفرنسية بطلاقه وتتمتع بثقافة وعلم غزير. وعقب خروجه من صالون «نازلي فاضل» بدأ قاسم أمين يدعو إلى تحرير المرأة المصرية واعتذر عن كل ما كتبه ضدها من قبل وتواصلت خطواته ليصبح رمزا من رموز التنوير في مصر. ويختتم كمال أبو ريه حديثه بقوله أن حلقات «قاسم أمين» سوف يتم إعداد ترجمه إنجليزية وفرنسية لها ليتم عرضها على شاشات المحطات التلفزيونية العالمية خلال العام القادم لأن المسلسل وثيقة درامية مهمة عن قصة تحرير المرأة المصرية في ظل ظروف سياسية صعبة! ـ وماذا عن الغناء داخل أحداث المسلسل؟ ـ المسلسل يتخلله فقرات غنائية لأشهر مطربي العصر مثل عبده الحامولي حيث يقدم أحمد إبراهيم أغانيه كاملة على تخت شرقي. ـ ومن يضع ألحان تترات حلقات «قاسم أمين»؟ الموسيقار عمار الشريعي يضع ألحان تترات بداية ونهاية المسلسل ويكتب لها الأشعار الشاعر سيد حجاب. القاهرة ـ مكتب «البيان»:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات