الكنيسي يتوسط بين الشريعي وآمال ماهر

الاثنين 8 شعبان 1423 هـ الموافق 14 أكتوبر 2002 توسط الاعلامي الكبير حمدي الكنيسي ـ عضو البرلمان المصري - بين الموسيقار عمار الشريعي والمطربة آمال ماهر، وتم التصالح بعد ان اعتذرت آمال عن التصريحات التي رددتها عبر الصحف خلال الفترة الماضية. بسبب رفض الشريعي التلحين لها، حيث اتهمته بالتعالي على الأصوات المصرية، وتفضيله لدولارات المطربات العرب! الأمر الذي اغضب عمار. ومع ذلك التزم الصمت، ورفض التصالح معها أكثر من مرة. حتى توسط الكنيسي، وتم التصالح بعد أن عاتب الموسيقار الكبير المطربة الصاعدة بشدة. خاصة وانه مكتشفها الأول، وقدمها للاذاعة المصرية التي تبنت موهبتها في عهد حمدي الكنيسي الرئيس السابق للاذاعة المصرية. بعد التصالح أجل عمار الشريعي تقديم ألحان لآمال لمدة عام على الأقل، ورفض تصوير جلسة الصلح تليفزيونيا

طباعة Email
تعليقات

تعليقات