«وطني الحبيب» يتفوق على «دكان الحلاقة»، بورصة الافلام العالمية في دور العرض الاميركية - البيان

«وطني الحبيب» يتفوق على «دكان الحلاقة»، بورصة الافلام العالمية في دور العرض الاميركية

الجمعة 27 رجب 1423 هـ الموافق 4 أكتوبر 2002 لم يستطع فيلم «دكان حلاقة» الصمود في شباك التذاكر في الاسبوع الثالث لعرضه ولقد احتل فيلم «وطني الحبيب الزباما» المركز الاول في عرضه الاول حيث بلغت ايراداته 37 مليونا وخمسمئة الف دولار ويحكي الفيلم قصة فتاة تكافح من اجل طلاقها من زوجها الجاهل بعد ان خطبت لشاب اعزب ووسيم ومعروف في مدينته، لذلك تقرر العودة الى وطنها لتنتزع حقها، الفيلم من بطولة ريز ويزرسبون واخراج آندي تيننانت اما فيلم «توكسيدو» فقد احتل المركز الثاني برصيد 15 مليونا ومئة الف دولار وهو عن سائق شاحنة يعثر على جاسوس فاقد الوعي فيقرر مساعدته فيطلب منه الجاسوس ايصال بدلة معينة الى شخص ما، ليجد السائق نفسه في مواجهة مع بعض الاشرار للاستيلاء على هذه البدلة والفيلم كوميدي اكشن اضاف اليه الممثل جاكي شان المزيد من الاثارة، اما المركز الثالث فكان من نصيب فيلم «دكان الحلاقة» لآيس كيوب، وذلك برصيد 10 ملايين ومئة الف دولار وكان هذا الفيلم تربع على شباك التذاكر لمدة اسبوعين متتاليين، الفيلم من اخراج كيفن دونوفان. ويأتي في المركز الرابع فيلم زفاف يوناني ضخم برصيد 9 ملايين وسبعمئة وتسعة وستين الفا وثمنمئة وثلاثين دولارا وهو عن فتاة يونانية تقع في حب مدرس وسيم غير يوناني لكنها تواجه مقاومة شرسة من ابيها لهذا الزواج الذي يكسر التقاليد القديمة التي يتمسك بها الفيلم من اخراج جويل زويك، واما فيلم «الاخوات بانجر» فقد احتل المركز الخامس برصيد 5 ملايين واربعمئة وخمسة وعشرين الف دولار وهو دراما موسيقية كوميدية حول صديقتين تعشقان الموسيقى، لكن بعد فراق دام 20 عاما يلتقيان وقد تغيرت طباع احداهما واصبحت اكثر رزانة وتعقلا. ويأتي في المرتبة السادسة فيلم «الريشات الاربع» برصيد 3 ملايين وستمئة وخمسة وعشرين الف دولار وهو من بطولة هيث ليدجر وويس بنتلي ويدور حول ضابط بريطاني يستقيل من وظيفته بعد ان علم ان فرقته سوف تقوم بهجوم على المهدي بالسودان، فيرسلون له اربع ريشات بيضاء كدليل على الخوف والجبن، لكن الظروف جعلته يرتدي زيا عربيا لانقاذ من وصفوه بالجبن. اما المركز السابع فكان من نصيب فيلم «صورة لساعة واحدة» برصيد 3 ملايين دولار فقط. واحتل «فيلم» الصاروخ المركز الثامن برصيد مليونين وستمئة وخمسة وسبعين الف دولار، اما المركز الاخير فكان من نصيب فيلم «علامات» برصيد ملونين وثلاثمئة الف دولار وهو من بطولة ميل جبسون، اما المركز الاخير فقد احتله فيلم «عاشق السباحة» برصيد مليون وخمسمئة وخمسة وعشرين الف دولار.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات