«شر شارون» رؤية مسرحية في ظل معاناة الحصار

الاربعاء 25 رجب 1423 هـ الموافق 2 أكتوبر 2002 قدمت الفرقة المسرحية للاتحاد الوطني لطلبة الامارات عرضها المسرحي الجديد «شر شارون» من تأليف وإخراج سعدي صالح، تمثيل هلال القيلي، جمعة بربر، عمر السعيدي، عبدالله الرمسي، يوسف الملا وعلي الحوسني وذلك بحضور عدد كبير من اساتذة الجامعة والطلاب حيث تم تكريم رواد العمل المسرحي الجامعي. وعن مضمون المسرحية التي جاءت محاولة لفضح الغطرسة الصهيونية على يد السفاح شارون حيث اكد مؤلف ومخرج النص: اننا خلال هذا العرض امام نظرة مسرحية متجددة حيث تحاول معالجة قضايانا التي باتت تنهش الجسد العربي في ظل تداعيات الأحداث العالمية وعجز المجتمع الدولي الذي بات يقف غير مبال بحالنا في ظل غطرسة وهمجية صهيونية مدعومة، سلاحها التضليل الاعلامي والضعف العربي.إلى جانب ذلك يحاول العرض ان يرسم البسمة في ظل مشقات الحياة اليومية ومعاناة الشعب الفلسطيني الرازح تحت الإحتلال والصامد في وجه آلة الحرب الاسرائيلية التي يخطط لها ويقودها طاغية الارهاب والإجرام المنظم «شارون». والعرض الذي اختير له عنوان «شر شارون» تمت معالجته بنظرة مسرحية ساخرة تنطلق من صرخة كان لابد لها في يوم من الأيام ان تخرج من أفواه اعضاء مسرح الاتحاد الوطني لطلبة الامارات لتجسيد روح الصمود والدعم المعنوي لاطفال الحجارة الصامدين بصدورهم العارية، سلاحهم ايمانهم بعدالة قضيتهم كي يكون لهم حق العيش والحياة تحت الشمس مثلهم مثل الملايين من اطفال العالم، فالرسالة التي عجز الكبار عن ايصالها يقوم الاطفال بترجمتها ورسم صورتها الملونة بالدماء الطاهرة البريئة التي اراقتها دبابات الحصار الاسرائيلي لوأد الحلم العربي. العين ـ داوود محمد:

تعليقات

تعليقات