استعداداً لماراثون دراما رمضان، العطار مع بناته في شرم الشيخ

الاربعاء 25 رجب 1423 هـ الموافق 2 أكتوبر 2002 يسابق المخرجون المصريون الزمن للانتهاء من تصوير أعمالهم قبل حلول شهر (رمضان) بوقت كاف، حتى يضمنوا المشاركة في (الماراثون الرمضاني) السنوي ويحجزوا مكانا على خريطة العرض ـ خلال الشهر الكريم ـ لأكثر من (25) قناة تلفزيونية عربية، الى جانب القنوات المصرية. ففي الوقت الذي غادرت فيه أسرة مسلسل (تحت الربع) استديوهات مدينة الانتاج الاعلامي، متوجهة الى مدينة الاسكندرية لاستكمال تصوير المشاهد الخارجية، فإن أسرة المسلسل الكوميدي (الستات جننو فرحات) دخلوا البلاتوه نفسه لتصوير المشاهد الداخلية للمسلسل، الذي يعود به الخبير السياحي عادل حسني الى الانتاج التلفزيوني بالتعاون مع شركة صوت القاهرة، ويشارك في بطولة (الستات) الفنانون: سمير غانم ودلال عبدالعزيز ونهال عنبر وحسن مصطفى وجيهان قمري وطلعت زكريا وروجينا ودنيا واشرف زكي، وتدور أحداث المسلسل في قالب كوميدي حول مطاردة بعض النساء للمليونير (فرحات) بغرض الزواج منه. وفي الإسكندرية، بدأ المخرج كريم ضياء الدين تصوير أول المشاهد الخارجية من مسلسله (تحت الربع) حيث يستمر التصوير هناك لمدة عشرة أيام، بعدها يدخل المخرج غرفة المونتاج للانتهاء من جميع مراحل المسلسل، الذي يشارك فيه: حسين فهمي وسلوى خطاب.. وهو عن قصة وسيناريو وحوار الروائي ابراهيم عبدالمجيد. وفي (استديو الجيب) بدأ المخرج رضا النجار تصوير أول مشاهد المسلسل الروائي (الرجل المنتظر)، عن قصة عبدالقادر نجيب.. وبطولة: محمد رياض وبثينة رشوان وعمر الحريري وعايدة رياض ومحمد الصاوي ومحمد خان. وكان رئيس شركة صوت القاهرة حسني الرحماوي قد أقام حفلا لأسرة المسلسل، بمناسبة بدء التصوير. وإلى مدينة الأقصر تطير اسرة مسلسل (شاطئ الخريف) للتصوير هناك لمدة 20 يوما، يعود بعدها المسلسل الى استديوهات شركة صوت القاهرة في حي (العباسية) لاستكمال التصوير. المسلسل بطولة: سمية الألفي وفادية عبدالغني، وكانت مخرجته علية ياسين قد تركت الاستوديو الى أسرة مسلسل (حرس سلاح) لتصوير آخر مشاهده، التي تأجلت أكثر من مرة بسبب انشغال بطله الفنان عزت العلايلي في تصوير أكثر من عمل. وفي شوارع القاهرة يصور المخرج أحمد بدر الدين، لمدة أربعة أيام، المشاهد الأخيرة من مسلسله (اجري.. اجري) بطولة: عبدالمنعم مدبولي، وأحمد بدير وسعاد نصر ووحيد سيف ونهلة سلامة والمطرب سامح يسري. وهو عن قصة وسيناريو وحوار فيصل ندا. ومن صحراء «سقارة» الى مدينة شرم الشيخ، يواصل المخرج محمد النقلي تصوير المشاهد الخارجية من المسلسل الاجتماعي (العطار وبناته) بطولة الفنان الكبير نور الشريف، ومعه كل من: سوسن بدر وسمية الألفي ورانيا يوسف.. اضافة الى مجموعة كبيرة من الوجوه الجديدة، منهم: نور سمير ومها عمار وخالد سرحان.وفي صحراء الاهرامات، يواصل المخرج ممدوح مراد تصوير المشاهد الخارجية من مسلسله التاريخي (سيف الدولة الحمداني) عن قصة للشاعر الراحل عبدالسلام أمين، وبطولة: أحمد عبدالعزيز وسميحة أيوب وأحمد خليل وسوسن بدر وميرنا ومها احمد، وأكثر من (50) ممثلاً وممثلة أخرى. وفي استديو (10) بالتلفزيون المصري، يواصل المخرج هاني لاشين تصوير المشاهد الداخلية من مسلسل (زمن عماد الدين) من تأليف عبد الستار فتحي وبطولة مجموعة كبيرة من نجوم الفن، منهم: سمير غانم ودلال عبدالعزيز وأحمد خليل وأبوبكر عزت وسوسن بدر وطارق دسوقي ونهلة سلامة وهياتم ونشوى مصطفى. وفي استديوهات مدينة الانتاج يواصل المخرج مجدي أبوعميرة تصوير مسلسله الخيالي (جحا المصري)، من تأليف يسري الجندي وبطولة: يحيى الفخراني ومنى زكي وفادية عبدالغني ولوسي وسعاد نصر وأحمد رزق. وكان المخرج قد صور نحو 7 حلقات حتى الآن. وبعيدا عن الإستوديوهات والقاهرة، تعود أسرة مسلسل (وحلقت الطيور نحو الشرق) من سويسرا، بعد تصوير مشاهد اختطاف زوج وزوجته من يهود الاتحاد السوفييتي واستبدالهم برجل وامرأة مصريين. وكان مخرج المسلسل هاني اسماعيل قد سافر مع عدد محدود من أبطاله، وهم: نورهان وفتحي عبدالوهاب وخالد زكي.. ومعهم مدير التصوير فقط لا غير، واستطاع تصوير أكثر من 35 مشهدا.. لاختيار أفضلها في المونتاج. ويبدأ المخرج تصوير بعض المشاهد الخارجية في احياء مصر القديمة، قريبة الشبه بمدينة القدس. ثم يدخل المونتاج لتسليم المسلسل لقطاع الانتاج. على جانب آخر، أجّل المخرج وفيق وجدي تصوير بعض المشاهد الداخلية من مسلسله (سيف اليقين) الذي تساهم في انتاجه شركة (عمار فيلم) بالتعاون مع قطاع الانتاج، بسبب عدم الانتهاء من تجهيز الديكورات الخاصة بالعصر العباسي الذي تدور فيه احداث المسلسل. ويلعب البطولة: يوسف شعبان وسميحة أيوب وندى بسيوني ومحمود الجندي. وهناك مجموعة من المسلسلات انتهى مخرجوها من التصوير، ولم يتبق أمامهم، سوى عمليات المونتاج والمكساج ووضع التترات، منها: (أميرة في عابدين) لسميرة أحمد ومحمد رياض وحنان ترك، و(أين قلبي) ليسرا، و(قاسم أمين) لكمال أبورية، و(الطريق إلى الحقيقة) لبوسي، و(نور القمر) لعزت العلايلي.. الذي لم يتبق لمخرجه سوى عدة مشاهد، كان قد تم تأجيل تصويرها بسبب انشغال بلاتوهات (استديو الاهرام) بتصوير بعض المشاهد الداخلية لمسلسل (وحلقت الطيور نحو الشرق). القاهرة ـ خالد محيي الدين:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات