«الفيفا» قلق من قرار تخفيض قيمة التعويض عند فسخ العقد

«الفيفا» قلق من قرار تخفيض قيمة التعويض عند فسخ العقد

أعرب الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) عن قلقه غداة قرار أصدرته محكمة التحكيم الرياضي يسمح للاعبين بفسخ عقودهم ودفع تعويض منخفض. وقال الفيفا في بيان «هذا الحكم ستكون له انعكاسات طويلة الأمد وأضرار على مجمل كرة القدم» من خلال عدم الاستقرار في العقود، وذلك ردا على القرار الذي أصدرته محكمة التحكيم الرياضي في الخلاف بين نادي هارتس الاسكتلندي ولاعبه السابق اندي ويبستر.

وكان اللاعب فسخ عقده مع النادي الاسكتلندي من طرف واحد عام 2006 وحكم عليه الفيفا دفع تعويض يصل إلى 625 ألف جنيه إسترليني (870 ألف يورو)، لكن المحكمة أصدرت الأربعاء حكما بتخفيض المبلغ إلى 150 ألف جنيه (200 ألف يورو) أي ما يعادل قيمة المدة المتبقية من العقد.

ورأى رئيس الفيفا السويسري جوزيف بلاتر في قرار محكمة التحكيم الرياضي «انتصار للاعبين ووكلاء أعمالهم الذين يحلمون بفسخ عقودهم قبل انتهائها». وأسف الفيفا «لان الأندية الصغيرة التي تصارع من اجل الاحتفاظ بعناصرها،

ستجد نفسها أمام هجمات اكبر بخصوص لاعبيها، فيما تستطيع الأندية الغنية ضم اكبر عدد من اللاعبين باعتبار أنها تعرف مسبقا انه يمكن فسخ العقد مقابل مبلغ معين، وهذا بمثابة عقوبة للاعبين الأقل أمنا واطمئنانا في مسيرتهم».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات