وَصَفَ أمر راشد بالصعب والمعقد

مبارك غانم: نريد من اتحاد الكرة الإنصاف ومن الشعب حلَّ مشكلة اللاعب

أكد مبارك غانم المشرف العام على الكرة بنادي الجزيرة ان موقف النادي سليم تماماً من التعاقد مع اللاعب راشد عبدالرحمن على سبيل الإعارة من نادي أيفردون السويسري وانه ينتظر الرد الرسمي من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) بشأن اللاعب خاصة وأن الأوراق كلها سليمة من حيث التعاقد مع اللاعب.

وكشف مبارك غانم بأن راتب اللاعب حوالي 30 ألف درهم شهرياً بالإضافة إلى مقدم العقد الذي تقاضاه وأصبحت الكرة هي مهنته وعمله الرئيسي وتساءل كيف تحرم مواطناً من العمل في ظل الحضارة والتقدم اللذين تشهدهما البلاد فإذا لم يتم السماح له بانتقاله للجزيرة سوف يلجأ اللاعب أيضاً إلى وزارة العمل بوصفه مواطناً تمنعه جهة وهي اتحاد الكرة من مزاولة عمله وهذا ضد الأعراف والقوانين.

وأكد مبارك غانم بأن الجزيرة ليس في خصومة مع الشعب وأنه يقدر تماماً إدارة النادي ويجب أن نعمل وننظر جميعاً للمصلحة العامة التي تنصب في النهاية لمصلحة المنتخب لأن الهدف الأول والأساسي من إقامة المسابقات المحلية ينصب لصالح المنتخبات وأن غيابه مما لاشك فيه سوف يضر المنتخب خاصة وأنه واحد من أفضل اللاعبين بالدولة في خط الدفاع.

وحول ما أثير عن تصريحات رئيس لجنة شؤون اللاعبين بالفيفا بأن الموضوع حالياً يعتبر شأناً داخلياً، قال المشرف العام على الكرة يجب أن لا نستعجل الأحداث وعلينا أن ننتظر الرد الرسمي من قبل الفيفا بأن الوضع أصبح صعباً ومعقداً خاصة وأن المهلة الأخيرة لقيد اللاعبين المواطنين كانت الأمس (السبت) ولا نعرف إذا كانت هناك استثناءات بالنسبة للاعبين المحترفين كما هو الحال بالنسبة لراشد فاتحاد الكرة يترك الأمور ويشكل لوائح لا تخدم على الإطلاق الأندية، فتلك المأساة من الممكن أن تتكرر مرة أخرى مع أي لاعب بالدولة.

أبوظبي ـ «البيان الرياضي»:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات