«الأشقياء» يهزمون أبناء نيويورك في دوري السلة الأميركي

«الأشقياء» يهزمون أبناء نيويورك في دوري السلة الأميركي

لم يجد ديترويت بيستونز المتصدر ووصيف الوسم الماضي صعوبة تذكر في حسم مواجهته مع نيويورك نيكس، الذي يتولى تدريبه مدربه السابق لاري براون وفاز عليه 105/79، فيما خسر لوس انجلوس ليكرز امام ساكرامنتو كينغز 109/118 بعد التمديد، أول من أمس ضمن منافسات الدوري الاميركي للمحترفين في كرة السلة.

في المباراة الاولى التي جمعت ديترويت ونيويورك على ملعب الاخير «ماديسون سكوير غاردن»، جدد فريق «الاشقياء» فوزه على فريق مدينة ال«بيغ ابيل» وبسهولة، بفضل الاداء الجماعي المميز وبفضل تألق ريتشارد هاميلتون (26 نقطة و6 تمريرات حاسمة) ورشيد والاس (23 نقطة) وتايشون برينس (18 نقطة و5 متابعات) واكتفى صانع الالعاب المميز تشانسي بيلابس (افضل لاعب في نهائي 2004) بنقطتين فقط لكنه حقق 13 تمريرة حاسمة، عزز من خلالها مركزه الثالث على لائحة افضل ممرري الدوري. وكان ديترويت فاز في مواجهته الاولى مع مدربه السابق لاري براون، الذي توج معه بطلا لموسم 2003/2004، ولم يجد صعوبة في تحقيق فوزه الثاني امس بقيادة مدربه الجديد فليب ساندرز.

وسيطر ديترويت على المباراة بشكل كامل وانهى الربع الاول لمصلحته 28/13، فيما كان التعادل سيد الموقف في الثاني 20/20، لينتهي الشوط الاول لمصلحة ديترويت 48/33.

وتسيد ديترويت وصيف الموسم الماضي وحامل اللقب ثلاث مرات الربعين الثالث والاخير 26/18 و31/28، ليحقق فوزه السادس على التوالي والثاني والثلاثين في 37 مباراة، عزز من خلاله صدارته للدوري، فيما لقي نيويورك خسارته الرابعة على التوالي والخامسة والعشرين في 38 مباراة.

تجدر الاشارة الى ان نيويورك افتقد في هذه المباراة جهود صانع العابه ستيفون ماربوري للاصابة، ولاعب ارتكازه المخضرم انطونيو ديفيس للايقاف 5 مباريات، بعد تعرضه لاحد مشجعي شيكاغو بولس الثلاثاء الماضي، والتي خسرها فريقه بعد التمديد، بحجة ان المشجع كان يضايق زوجة ديفيس فترك ارض الملعب وتوجه الى المدرجات لوضع حد لتصرف هذا المشجع.

وفي ظل غياب الاثنين اشرك نيويورك ثلاثة لاعبين واعدين في موسمهم الاول في الدوري كأساسيين، لاول مرة منذ 20 عاما، هم شانينغ فراي (15 نقطة و7 متابعات) ونايت روبنسون (11 نقطة) ودايفيد لي. اما افضل مسجل في نيويورك خلال هذه المباراة فكان لاعب الارتكاز ادي كوري برصيد 26 نقطة و8 متابعات.

وفي المباراة الثانية التي احتضنها ملعب «اركو ارينا» الخاص بساكرامنتو كينغز، فاز صاحب الارض على لوس انجلوس ليكرز 118/109 بعد التمديد. وشهد اللقاء مبارزة مميزة بين نجم ليكرز كوبي براينت وصانع العاب ساكرامنتو مايك بيبي، فسجل الاول 51 نقطة، عزز من خلالها صدارته لهدافي الدوري بمعدل 3ر34 نقطة في المباراة الواحدة كما اضاف 9 متابعات، فيما سجل الثاني 40 نقطة (6 ثلاثيات) و6 تمريرات حاسمة.

وكان ساكرامنتو متأخرا 97/102 في اخر ثلاثين ثانية من الربع الرابع، الا ان فريق المدرب ريك اديلمان تدارك الوضع وادرك التعادل 104/104، وكان لاعب الارتكاز براد ميلر (16 نقطة و10 متابعات) صاحب سلة التعادل من ثلاثية في الثانية الاخيرة.

وفرض ساكرامنتو سيطرته على الشوط الاضافي (14/5) بفضل اداء مميز من كيني توماس، الذي سجل 6 نقاط خلاله رفع رصيده الى 16 نقطة و12 متابعة و10 تمريرات حاسمة. وهو الفوز السابع عشر لساكرامنتو في 38 مباراة، فيما لقي ليكرز خسارته الثامنة عشرة في 39 مباراة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات