الأهلي يضمد جراحه على حساب الشعب

الجزيرة بضيافة الإمارات والوصل مع كلباء بزعبيل في أقوياء اليد اليوم

رفع الأهلي رصيده إلى 7 نقاط محققاً فوزه الأول بدوري أقوياء اليد هذا الموسم والذي جاء على حساب مستضيفه الشعب بفارق 12 هدفاً 33/21 في انطلاقة الجولة الرابعة للمسابقة التي أقيمت مساء أول من أمس بصالة الكوماندوز ليعمق من جراح الشعب الذي توقف رصيده عند النقطة الرابعة ولم يتذوق طعم الفوز حتى الآن محافظاً على موقعه في القاع.

وكان الأهلي الطرف الأقوى في اللقاء الذي تسيده منذ البداية ولم يفسح المجال للشعب لإدراك التعادل على أقل تقدير رغم المحاولات الجادة من الكوماندوز الذي ظهر بشكل جيد في الشوط الأول والذي انتهى لصالح أحمر دبي 15/11.

ونشط لاعبو الأهلي في الشوط الثاني ووسعوا الفارق بفضل خبرات لاعبيه بقيادة محمد خليفة ويعقوب محسن ويوسف حسن وعمر أحمد رغم استبعاد أحمد حسن في بداية الشوط الثاني بسبب الإيقاف الثالث وغاب حميد خادم للإيقاف وحميد جابر للاصابة عن اللقاء الذي اداره عمر الزبير ومحمد المطوع.

ختام الجولة الرابعة

وتشهد ملاعب اليد اليوم مباراتين في ختام لقاءات الجولة الرابعة من دوري أقوياء اليد بعد التوقف الذي امتد لعشرة أيام حداداً على رحيل المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ مكتوم بن راشد آل مكتوم.

حيث تقام مباراتان يلتقي في الأولى الوصل مع اتحاد كلباء بصالة راشد بن مكتوم بالقلعة الصفراء وفي الثانية يحل الجزيرة ضيفاً على الإمارات برأس الخيمة وتبدأ المباراتان في الخامسة مساء.

ويعتبر لقاء الأصفرين الأقوى بجولة الليلة حيث يسعى أصفر دبي لحصد نقاط اللقاء لمواصلة تقدمه نحو المقدمة وخاصة أن رصيده يقل نقطة واحدة عن المتصدرين النصر والعين والشارقة ولكل منهم 9 نقاط وكان الوصل قد جمع نقاطه الثماني التي منحته المركز الرابع من تعادله مع الأهلي 27/27 وفوزه على الجزيرة 24/18 وعلى الامارات 38/18.

ويحسب للوصل طفرته المميزة هذا الموسم والتي اظهرت بدرجة كبيرة انسجام خطوطه الدفاعية والهجومية ومن خلفها حراسة المتألقين سعيد راشد ومحمد اسماعيل في ظل وجود خبرات ابناء صقر احمد وعلي واحمد مال الله والعديد من العناصر الشابة وسيحرص مدربهم محمد معاشو على استثمار هذه الخبرات وخاصة انه يلعب على ارضه وبين جماهيره مع ادراكه لأهمية اللقاء وخاصة ان فريق اتحاد كلباء اظهر تطوراً ملحوظاً بأدائه وعطاء لاعبيه متجاوزاً الظروف الصعبة التي يمر فيها الفريق وخاصةعدم الوفرة العددية بصفوف البدلاء وغياب البعض للاصابات وغياب ياسر محمد للايقاف ويحسب لأصفر كلباء روحه العالية وعزيمة لاعبيه وسعيهم لتحقيق افضل النتائج حتى الرمق الأخير من عمر اللقاءات التي يقودها مدربهم عبدالله صلاح، عموماً اللقاء لا يخلو من المفاجآت وسيكون الصراع مفتوحاً لطرفيه.

موقعة سهلة

وتستضيف صالة نادي ضباط رأس الخيمة مساء اليوم لقاء الجزيرة مع الإمارات ويبدو من ملامحه أنه يصب في مصلحة ابناء العاصمة لفارق الخبرات والامكانات الفنية والبدنية بين طرفي اللقاء، وسيخوض الجزيرة هذه المباراة بطموحات العودة للعاصمة أبوظبي بنقاط اللقاء الذي سيمنحه جرعة كبيرة في صعوده بسلم الترتيب العام وسيسعى لتضميد جراحه السابقة على حساب مستضيفه اليوم لتجاوز مطبات البداية التي افقدته النقاط بخسارته امام النصر وامام الوصل رغم فوزه الوحيد على الأهلي 25/23 والتي اعتبرها جهازه الفني بقيادة نيناد بداية العودة لوضعه الطبيعي وخاصة بعد عودة الموقوفين وسيغيب عنه اليوم سعيد حسن بسبب الايقاف.

وبالطرف الثاني سيسعى الإمارات للخروج من المباراة بأقل عدد من الأهداف وسط قناعته بحداثة معظم لاعبيه حيث لم يتذوق أخضر رأس الخيمة طعم الفوز وخسر لقاءاته الثلاثة أمام العين والنصر والوصل ليبقى ضمن أندية القاع.

كتب فائز بجبوج:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات