غينيا تأمل بتحسين وضعها بين المنتخبات

غينيا تأمل بتحسين وضعها بين المنتخبات

سيكون على المنتخب الغيني وهو يشارك في نهائيات كأس الامم الافريقية بمصر بعد ايام ان يحسن من وضعه وصورته بين منتخبات القارة السمراء. غينيا هي صاحبة التاريخ الفقير جدا في بطولة كأس الامم الافريقية وهي تشارك للمرة السابعة في النهائيات. تلعب غينيا في المجموعة الثالثة مع كل من تونس وزامبيا وجنوب افريقيا وتخوض اولى مبارياتها امام جنوب افريقيا يوم 22 يناير باستاد حرس الحدود.

ويسعى الفرنسي باتريس نيفو المدير الفني لمنتخب غينيا لمحاولة الصعود لدور الثمانية معتمدا على تشكيلة من لاعبيه التي تضم 17 محترفا من بينهم عشرة في الدوري الفرنسي واستبعد نيفو المهاجم سليمان يولا لاعب فريق بشكتاش التركي والمخضرم أبو بكر كمارا من القائمة.

وعلى مدار المرات الست التي وصلت فيها غينيا للنهائيات لم تحقق شيئا يذكر سوى صعودها لدور الثمانية في البطولة الاخيرة التي نظمتها تونس في 2004 . وفي عام 1970 خرجت من الدور الاول وفي بطولة عام 1974 بمصر خرجت غينيا من الدور الاول ايضا وتكرر معها ذلك في نيجيريا 1980 وفي تونس عام 1994 وبوركينا فاسو عام 1998 اما في عام 2004 فقد خرجت من دور الثمانية بالهزيمة امام مالي 1/2.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات