عودة عادل عبدالله

غياب سعد ودرويش وعباس عن تشكيلة الشباب

تشهد تشكيلة فريق الشباب الأول لكرة القدم، غياب 3 من أبرز لاعبيه هم سالم سعد وعبد الله درويش ووليد عباس في لقائه مساء اليوم مع مستضيفه الشعب في الجولة الثالثة لبطولة كأس الاتحاد، وذلك لالتحاق سعد بمنتخبنا الوطني في لقائه الدولي الودي مع نظيره الكوري الجنوبي غدا الأربعاء باستاد الشباب فيما يغيب درويش لحصوله على البطاقة الحمراء في لقاء الجوارح مع الجار الأهلاوي الخميس الماضي في الأسبوع الأول لإياب دوري (اتصالات) ويغيب عباس لنيله الإنذار الثالث في ذات اللقاء.

وفي مقابل غياب الثلاثي سعد ودرويش وعباس، فإن تشكيلة الجوارح ستشهد عودة نجم خط الوسط اللاعب المعروف عادل عبد الله الذي غاب عن لقاء الأهلي لحصوله على الإنذار الثالث.

بدون أهمية

ولا تكتسب مباراة اليوم بين الجوارح والكوماندوز، أية أهمية فيما يتعلق بمشوار الفريقين في البطولة بعد توديعهما المسابقة اثر خسارتهما معا أمام الوحدة وبنتيجة 1/2 كانت كفيلة بضياع فرصة التأهل للدور التالي.

ورغم ذلك، فإن اللقاء يمثل فرصة سانحة لإعداد وتحضير الجوارح استعدادا للقاء الرد المرتقب مع ضيفه دبا الحصن 22 الجاري في الجولة الثانية لإياب دوري (اتصالات)، وهو اللقاء الذي يسعى الفريق الأخضر إلى جعله نقطة تحول جديدة بعد خسارته المؤلمة أمام الأهلي الخميس الماضي في الجولة الأولى بنتيجة 1 /2.

وربما يكون البرازيلي ريني ويبر مدرب الشباب، هو أكثر المعنيين بضرورة الخروج بأكبر فائدة فنية وتكتيكية من لقاء اليوم في ضوء (كشف) مدى ضعف جبهة فريقه الهجومية في مواجهة الأهلي وبصورة جلية جدا إلى حد توجيه سهام الاتهام والنقد إلى ويبر نفسه على خلفية إعادة تسجيل مواطنه جيرالدو في تشكيلة الجوارح بديلا للسنغالي محمد مانغا وما شكله ذلك القرار من ضعف خط هجوم الفريق الأخضر بالمقارنة مع خط الوسط الذي بات يعاني من تخمة حقيقية نتيجة لوجود أكثر من 6 لاعبين.

حبل الإدارة

وبقدر تعلق أمر عودة جيرالدو وإبعاد مانغا بوجهة النظر الفنية للمدرب ويبر، إلا أن الإدارة الشبابية لم تترك الحبل على الغارب كما يقولون، بل تحركت وبجدية وبالتنسيق مع ويبر نفسه لتدارك الموقف من خلال اتجاهها وبقوة لاتخاذ قرار عودة مانغا إلى خط هجوم الجوارح سواء في لقاء اليوم أو اعتبارا من مباراة دبا الحصن 22 الجاري.

وعلى صعيد الاستعدادات، فإن الفريق الأخضر استأنف تدريباته السبت الماضي بعد راحة قصيرة تمتع بها الجوارح بعد مواجهة الجار الأهلاوي الخميس الماضي. وشهدت التدريبات حضورا جيدا للاعبي الشباب في إشارة قوية إلى حماسهم وإصرارهم على تجاوز آثار الهزيمة أمام الشياطين الحمر في انطلاقة إياب دوري (اتصالات).

كتب علي شدهان:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات