دوري الدرجة الثانية فوق صفيح ساخن

أسود دبي وعجمان يسيران على درب الأمان

البقاء للأقوى هو حصيلة ما أفرزته نتائج الجولة التاسعة من دوري «اتصالات» للدرجة الثانية لكرة القدم الذي رغم التوقف لحوالي 4 أسابيع، إلا أن المباريات جاءت نارية، حيث أطلقت الفرق العنان لنفسها لأنهاء مبارياتها لصالحها بكل قوة من أجل الابتعاد عن أي حسابات أخرى والبقاء طرفاً في المنافسة الشرسة من أجل الصعود للمرحلة الثانية من الدوري، وبدأت الرؤية تتضح أكثر حول الفرق المنافسة على الصعود.

ووفقاً لما أسفرت عنه نتائج الجولة، حيث اتسعت الهوة بين الفرق بوجود الإصرار والرغبة القوية لدى الفرق المتنافسة لحصد إحدى بطاقات التأهل للمرحلة الثانية وعدم الانجراف أو الاستسلام أمام أي مفاجآت تحدثها فرق المؤخرة التي تجاهد هي الأخرى من أجل تحقيق نتائج تترك أثراً في المسابقة وتعديل مواقعها بلائحة الترتيب. لذلك، فالجولات المقبلة ستحفل بالإثارة والقوة مع بدء العد التنازلي للمنافسة، حيث بقيت 5 جولات حاسمة، وإن اقتربت بعض الفرق من حجز إحدى بطاقات التأهل مبكراً.

* أسود دبي في قمة الأولى

كالعادة منذ انطلاقة المسابقة، واصل أبناء العوير زحفهم وتربعهم لقمة المجموعة الأولى بعبور محطة جديدة، وذلك إثر الفوز على مسافي 2/1 ليطغى زئير أسود دبي على أجواء المجموعة وليرفعوا رصيدهم إلى 25 نقطة ومن دون خسارة وهو إنجاز يحسب لفرقة أيمن الرمادي رغم مرور 9 جولات من المسابقة وهو الفريق الوحيد الذي يحمل هذا الإنجاز حتى الآن.

وتشير الدلائل إلى أن فريق دبي ضمن إلى حد بعيد الوصول للمرحلة الثانية من الدوري مبكراً وذلك من خلال ثبات المستوى والعزيمة الإصرار من نجومه. أما فريق مسافي، فلاشك أنه كان نداً قوياً لزعيم المجموعة رغم الهزيمة واستقرار رصيده بـ 7 نقاط وتراجعه للمركز السادس.

من جانبهم، تشبث القيوانيون بمركز الوصيف بالمجموعة بعد الفوز المستحق على الخصم العنيد فريق العروبة 2/صفر ليحصد أبناء عبدالله مسفر 3 نقاط ثمينة في مشوارهم، وهي كفيلة بتعزيز موقفهم بعد أن رفع العربي رصيده إلى 19 نقطة. وأما فريق العروبة فإن خسارته جعلته يتراجع للمركز الأخير برصيد 7 نقاط.

ونجح فريق الاتحاد في الفوز على رأس الخيمة 3/2 ليعتلي المركز الثالث برصيد 14 نقطة لأول مرة مما يؤكد أن الأصفر بدأ يجني ثمار العودة الحقيقية لمستواه.

أما الخيماوي فرغم خسارته فقد احتفظ بمركزه السادس برصيد 7 نقاط، وتمكن الرمساوية من الثأر من فريق الجزيرة الحمراء وهزيمته 3/2 في مباراة قوية ومثيرة ليرفع الرمس رصيده إلى 10 نقاط ويأتي في المركز الخامس والجزيرة الحمراء الرابع برصيد 13 نقطة.

* عجمان يعتلي الثانية

يسير فريق عجمان بثبات في المسابقة حتى الآن ويواصل اعتلاءه قمة المجموعة الثانية برصيد 21 نقطة، حيث أصبح البرتغالي يعرف جيداً بخبرة وذكاء مدربه عبدالوهاب عبدالقادر كيفية التعامل مع المباريات كل على حدة، وهذا ما أثبته في مباراته مع دبا الفجيرة وفوزه 3/1 ليترك الفجيرة في موقعه السابع برصيد 7 نقاط.

وواصل الخليج مطاردته المستمرة لفريق عجمان باصطياد فريق الحمرية بملعبه وفوزه 4/2 ورفع رصيده إلى 18 نقطة بانتظار الفرصة لإزاحة البرتقالي من القمة، ولاشك أن فريق الخليج يحسن جيداً كيفية حصد نقاط المباريات بعدم التهاون أمام أي فريق مهما كان مستواه أو وضعه.

وعاد حتا للمركز الثالث برصيد 16 نقطة بعد أن تخلص من عقبة قوية، وهو فريق أهلي الفجيرة بهزيمته 2/1 في مباراة مثيرة وشرسة من الطرفين ليتراجع أهلي الفجيرة خطوة للخلف ويحل رابعاً برصيد 14 نقطة. وقفز أبناء الغربية خطوة مهمة بالسداسية التي أودعوها شباك الذيد المتواضع ليرفع الظفرة رصيده إلى 13 نقطة مع احتفاظ الذيد بمركزه الأخير برصيد نقطتين.

وتراجع فريق الحمرية إلى المركز السادس برصيد 11 نقطة ودبا الفجيرة في المرتبة السابقة برصيد 7 نقاط.

تحليل: علي شويرب

طباعة Email
تعليقات

تعليقات