طيار أميركي يتحدى إعاقته ويتفوق على الأصحاء

طيار أميركي يتحدى إعاقته ويتفوق على الأصحاء

أعطى الطيار الأميركي المقعد دان بوتشانان نموذجاً متميزاً لذوي الاحتياجات الخاصة لتحدي إعاقاتهم وتحقيق الإنجازات مهما صعبت،خاصة وأن بوتشان قدم خلال البطولة عروضاً جوية مثيرة نهارية وليلية قد لا يتمكن الكثيرون من الأصحاء من تأديتها وتقديمها.

وكانت اللجنة المنظمة للبطولة قد وجهت الدعوة المجانية للمراكز المسؤولة عن ذوي الاحتياجات الخاصة لحضور البطولة والفعاليات المرافقة، وذلك بهدف المُساهمة في تحفيز قدرات ذوي الاحتياجات الخاصة وتنمية مهاراتهم وهواياتهم،ورفع مستوى تفاعلهم مع المجتمع،حيث تفاعل ذوو الاحتياجات الخاصة وحضروا فعاليات البطولة بكثافة وراقبوا الطيار الأميركي المُعاق دان بوتشانان وهو يؤدي أصعب الحركات البهلوانية من خلال عروض جوية غاية في الروعة.

ودعا بوتشانان ذوي الاحتياجات الخاصة للتمتع بالثقة الكاملة في قدراتهم، وشجعهم على تحدي الصعاب وممارسة هواياتهم بغض النظر عن طبيعة إعاقتهم مهما كانت، وأكد لهم أن قدراتهم تؤهلهم لتحقيق طموحاتهم إذا ما أتيحت لهم الفرصة والظروف المناسبة.

وكان بوتشانان (47 عاماً) قد أصيب بشلل النصف السفلي في عام 1981 بسبب سلسلة من الحوادث الرياضية المختلفة، ورغم ذلك فهو ما زال يُقدم أجمل العروض وأكثرها روعة، وخاصة العروض الليلية التي يقوم خلالها بإطلاق ألعاب نارية أثناء طيرانه لتضيء السماء من حوله. ويُقدم دان عروضاً تضاهي عروض معظم محترفي الاستعراضات الجوية، وهو يُبهر دائماً مشاهديه ببعض المفاجآت خلال كل عرض يقدمه.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات